برلماني ايراني:

طهران ترحب باستعداد المعارضة السورية للحوار

طهران ترحب باستعداد المعارضة السورية للحوار
الثلاثاء ٠٥ فبراير ٢٠١٣ - ٠٨:١٠ بتوقيت غرينتش

طهران ( العالم ) 5/2/2013 – قال عضو مجلس الشورى الاسلامي الايراني السيد ناصر سوداني ان لقاء وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي في ميونخ مع زعيم الائتلاف السوري المعرض معاذ الخطيب جاء بعد بعد ان أبدت معارضة الخارج استعدادها للحوار الوطني م بحضور جميع الاطراف بما فيها النظام السوري .

وفي حديث مع قناة العالم مساء الاثنين اشاد سوداني بموقف رئيس ائتلاف المعارضة السورية بقبول الحوار مع النظام معتبرا ان الحوار السوري – السوري هو السبيل للخروج من الازمة ووقف الاقتتال الداخلي والحيلولة دون الخراب والدمار الذي يستهدف البلاد .
واشار سوداني الى ان صالحي عندما التقى الخطيب وجده يتحلى بالجدية في قبول الحوار ولمس من خلاله ان هناك تغيرا في مواقف المعارضة بهذا الاتجاه وان هناك قناعات بضرورة الحل السياسي للازمة عبر الحوار السوري – السوري .
واكد سوداني ان كل دعوات الحوار في سوريا تنسجم مع الرؤية الايرانية التي اكت ومنذ البداية ومازات تؤكد ان الخروج من الازمة السورية يكمن في الحل السياسي الداخلي القائم على الحوار مع جميع الاطراف ، وانطلاقا من هذه الرؤية فان ايران اكدت استعدادها للقاء أي طرف سوري معارض للمساهمة في انجاز الحوار السوري دون اي تدخل اجنبي ، وقد بادرت عمليا بهذا الاتجاه واستضافت طهران فعلا ملتقى للمعارضة السورية الوطنية كما استقبلت شخصيات بارزة في المعارضة السورية .
ولم يستبعد عضو مجلس الشورى الاسلامي الايراني ان يقوم الخطيب مستقبلا بزيارة لطهران على ضوء ترحيب ايران بأي خطوة يمكن ان تسرّع الحل السياسي في سوريا .
واكد سوداني ان طهران على استعداد لاستضافة اي مؤتمر للحوار بشأن الازمة السورية سواء في طهران او في دمشق او في أي مكان اخر لان ما يهم ايران هو انهاء معاناة الشعب السوري واستعادة سوريا لدورها الريادي في المنطقة وممارسة دورها في مواجهة العدو الصهيوني ودعم المقاومة .
Ma.21:40.4
 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة