الأعلى
الإثنين 22 ديسمبر 2014
موبايل البث المباشر

تنظيم القاعدة يؤجج الصراع الطائفي في العراق

تنظيم القاعدة يهدف لتأجيج الفتنة الطائفية في العراق
بغداد ( العالم ) 30/3/2013 – قال النائب العراقي عن ائتلاف دولة القانون السيد سعد المطلبي ان تنظيم القاعدة في العراق بحاجة الى زيادة العنف الطائفي وبدء مرحلة جديدة من الاقتتال العراقي الداخلي .

واعتبر المطلّبي في حديث مع قناة العالم مساء الجمعة ان الحالة مستنفرة في بعض محافظات العراق الغربية وهناك قلق سياسي وتداعيات سياسية مشيرا الى ان هدف تنظيم القاعدة في العراق هو خلق حرب طائفية مرة اخرى ليتمكن من عزل المناطق الغربية عن بقية العراق والبدء بتحشيد قواه مرة اخرى في محاولة لجر الشارع السني الى جانب القاعدة والدخول في معركة جديدة بين السنة والشيعة في العراق وتقسيم الوطن الواحد .
وتابع عضو ائتلاف دولة القانون قائلا ان المرجعية الدينية في العراق والمرجعيات السياسية منتبهة الى هذا الخطر الكبير ، ومن هنا تُبذل جهود كبيرة لعزل تنظيم القاعدة عن الحياة السياسية وافهام الاخوة في المحافظات الغربية بان هذا التنظيم لن يعمل لصالحهم وانما يريد استنزاف قواهم الشبابية وزجهم في معركة خاسرة ضد بقية ابناء الشعب العراقي .
ودعا المطلّبي أبناء الطائفة الشيعية الذين يمثلون الاكثرية في العراق الى التحلي بالصبر والحكمة في مواجهة هذه الهجمة الارهابية الشرسة ، كما دعا القوات الامنية ان تكون على قدر مسؤولياتها الكبيرة والنهوض بواجباتها بما يحفظ سلامة المواطن العراقي ، وان تكثّف جهودها الاستخبارية والامنية لعزل هؤلاء وكشف مخططاتهم .
وحول الجهات السياسية التي يمكن ان تستفيد من خلط الاوراق بهذا الشكل قال عضو ائتلاف دولة القانون ان هناك فريقا سياسيا يعمل على تقسيم العراق ، كما لا يخفى على أحد ان هناك كتلة سياسية انطلقت من الموصل وبدأت تشغل حيزا كبيرا في المناطق الغربية من العراق مضيفا أن كتلة (متحدون ) بتركيبتها السياسية تعمل على تقسيم العراق وخلق الاقليم السني ، ومن ضمن مخططاتها للوصول الى الاقليم السني اراقة الدماء بين ابناء الشعب العراقي وعزل المحافظات الغربية تمهيدا لاعلانهات اقليما سُنيّا يدعو الى الانفصال عن العراق في المستقبل .
Ma.23:43.29 
 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟