الأعلى
الثلَاثاء 30 سبتمبر 2014
موبايل البث المباشر

قيادات بالجيش الحر تعذب المدنيين السوريين

مسلحون منتمون لما يسمى الجيش الحر
ذكرت مصادر حزب الأتحاد الوطني الكردستاني الكردي في مدينة حلب السورية أن القيادي في ما يسمى الجيش الحر خالد حياني أقدم على اعتقال العشرات من المواطنين في منطقة السكن الشبابي، وعذبهم بطريقة وحشية منذ بدء المعارك في حي الشيخ مقصود.

وأوضحت أن المدعو" حياني" نشر حواجز في حيي الأشرفية و الشيخ مقصود، وفرض اتاوات على أصحاب المشاغل، مهددا بحرقها حال رفضهم دفع المال.
وقال ناشطون معارضون في مدينة حلب لموقع "عكس السير" أن " حياني" لا يشارك في المعارك الدائرة في مدينة حلب، و أنما تفرغ لعمليات النهب والاختطاف.

و أظهرت صور نشرها الحزب الكردي المذكور آثار تعذيب شديدة على شخص قالت أن ميليشيا "الحياني" احتجزته مدة ثلاثة أيام في حي الأشرفية.

التعليقات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟