ليلة في تقسيم : الشرطة والمحتجون بين كر وفر

ليلة في تقسيم : الشرطة والمحتجون بين كر وفر
الأحد ١٦ يونيو ٢٠١٣ - ١١:٥٦ بتوقيت غرينتش

اسطنبول(العالم)-16-06-2013 – اكد اعلامي تركي ان قوات الامن التركية والمتظاهرين قضوا الليلة الماضية حتى الصباح في معركة كر وفر في ميدان تقسيم وحديقة جيزي حيث يعتصم المحتجون المناهضون لرئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان، مؤكدا انه كان هناك زحف بشري باتجاه ميدان تقسيم من كل انحاء اسطنبول.

وقال الاعلامي التركي سامي هاشم لقناة العالم الاخبارية الأحد : مساء امس قامت قوات الامن بشكل مفاجئ باقتحام ميدان تقسيم وتفريق المحتجين فيه بشكل شرس.

واكد هاشم ان قوات الامن التركية استخدمت قنابل الغاز بشكل كثيف وبالعشرات ، وبعد ذلك دخلت عنوة الى حديقة الجيزي بارك وفرقت المعتصمين هناك بالقوة وبشكل عنيف.

واضاف الاعلامي التركي سامي هاشم : و بعد ان اخلت قوات الامن التركية الميدان تمركزت على مداخل الشوارع المؤدية اليه و منعت دخول الناس اليه.

وتابع هاشم : لكن كان هناك عشرات الالاف حاولوا الدخول الى الميدان، وتكررت عمليات التفريق والكر والفر، وهذا ما استمر الى ساعات الصباح الاولى.

واشار الاعلامي التركي سامي هاشم الى انه بعد هذا المشهد كان هناك زحف بشري من كل مناطق اسطنبول باتجاه ميدان تقسيم، وكانت قوات الامن لهم بالمرصاد في المناطق المؤدية الى الميدان.

وتتواصل الاحتجاجات في تركيا ضد رئيس الحكومة رجب طيب اردوغان لليوم السابع عشر على التوالي، حيث أخلت الشرطة بالقوة آخر مربع للمتظاهرين في اسطنبول.

وقد تدخلت قوات الامن بخراطيم المياه لتفريق مئات من الاشخاص تجمعوا في حديقة غيزي بساحة تقسيم، ثم دخلت الحديقةَ واخلتها من الاف كانوا موجودين فيها، مستخدمةً الغاز المسيل للدموع، وقد تَمَّ جرح واعتقال العشرات منهم.

كما تمت ازالةُ الخيم التي كان المتظاهرون ينوون تمضيةَ ليلتهم فيها. وقد عززت الشرطةُ التركيةُ اجراءاتها الامنية، كما اغلقت الطُرق المؤدية الى ساحة تقسيم.
MKH-16-11:47

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة