"ضباط مصر": سنحاكم مرسى "عسكريا" بتهمة الخيانة

الإثنين ١٧ يونيو ٢٠١٣ - ٠١:٢٠ بتوقيت غرينتش

أعلنت جبهة ضباط مصر عن استيائها الشديد من حالة انعدام الاستقرار فى حكم البلاد خلال حكم رئيس الجمهورية الدكتور محمد مرسي، لافتين إلى أن سياسة الرئيس الحالية "زعزعة الأمن وتشجيع الإرهاب" فى البلاد.

وقالت الصفحة الرسمية لـ"جبهة ضباط مصر" فى بيانهم الأول الذى تم نشره عبر صفحتهم على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "سادت في مصر حالة من الفوضى والفساد والإرهاب وعدم الاستقرار في حكم البلاد في عهد محمد مرسي العياط وجماعته الذين تحالفوا مع الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل لتنفيذ مخططات صهيونية استراتيجية من شأنها تخريب وتدمير البلاد وزعزعة الأمن وتشجيع الإرهاب وتحويل مصر إلى عراق جديد لإضعافها عسكريا واقتصاديا بمساعدة الخونة عملاء الإخوان والصهيونية العالمية".

وأوضحت الجبهة أن قراراتها تتضمن الآتى: "محاكمة محمد مرسي وجماعته وأعوانه عسكريا بتهمة الخيانة العظمى للبلاد، وانتهاء عهد الإخوان فى 30 -6، والفريق سامي عنان رئيسا عسكريا توافقيا للبلاد لحين إجراء انتخابات رئاسية مبكرة وحتى لا تسود الفوضى في البلاد، وعلى الشعب المصري العظيم أن يساعدنا على ذلك ويحظر الانقسام حتى يتم التطهير الشامل وفرض الأحكام العسكرية مؤقتا لحفظ الأمن في البلاد".

الجدير بالذكر أن تلك الصفحة تم تدشينها منذ حوالى ثلاثة أشهر، إلا أن المسئولين عنها "الأدمنز" لم يعلنوا عن هويتهم إلى الآن.

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة