الحكومة التركية تهدد بنشر الجيش ضد المتظاهرين

الحكومة التركية تهدد بنشر الجيش ضد المتظاهرين
الإثنين ١٧ يونيو ٢٠١٣ - ٠١:٣٨ بتوقيت غرينتش

توعدت الحكومة التركية الاثنين بنشر الجيش لمساعدة الشرطة على قمع التظاهرات المستمرة منذ حوالى ثلاثة اسابيع ضد الحكومة.

وقال نائب رئيس الوزراء بولنت ارينتش في مقابلة تلفزيونية "اولا الشرطي ليس بائعا متجولا بل انه عنصر في قوات الامن وان الشرطة ستستخدم كل الوسائل المتاحة قانونا" لانهاء التظاهرات، مضيفا ان "احدا لا يمكنه ان يشكو من الشرطة"!.
واضاف "اذا لم يكن ذلك كافيا، يمكننا حتى استخدام القوات المسلحة التركية في المدن".
والاحد بعد ساعات على عملية لاخلاء حديقة جيزي في اسطنبول انتشرت وحدات من الدرك عند مدخل احد الجسرين اللذين يعبران البوسفور لحماية الضفة الاوروبية من اي تجمع لمتظاهرين ياتون من القسم الاسيوي لاسطنبول.
وفي وقت سابق من اليوم هدد وزير الداخلية التركي معمر غولر بقمع اي تظاهرة معتبرا ان الدعوة التي وجهتها نقابتان عماليتان كبريان الى اضراب عام دعما للمحتجين ضد الحكومة غير قانونية.

وقال غولر للصحافيين في انقرة إن هناك ارادة في دفع الناس للنزول الى الشارع من خلال اعمال غير قانونية مثل وقف العمل والاضراب مؤكدا ان قوات الامن لن تسمح بذلك.
يأتي هذا فيما دعا تجمع نقابي يضم مركزيتين نقابيتين كبريين للعمال وموظفي الدولة الى اضراب عام في كل انحاء تركيا تنديدا باعمال العنف التي ارتكبتها الشرطة بحق المتظاهرين المناهضين لرئيس الوزراء رجب طيب اردوغان.

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة