مؤتمر"جنيف2" لن يعقد قبل اغسطس بسبب الخلافات

مؤتمر
الثلاثاء ١٨ يونيو ٢٠١٣ - ١٢:٠٠ بتوقيت غرينتش

قال مصدر قريب من محادثات مجموعة الثماني اليوم الثلاثاء إن من غير المرجح عقد مؤتمر دولي للسلام لحل الازمة في سوريا قبل شهر أغسطس/ آب وذلك بعد أن اختلف زعماء المجموعة مع روسيا حول طبيعة الحكومة الانتقالية التي سيجري تشكيلها.

وقال المصدر "الموقف أشبه بوقوف سبعة أمام واحد فيما يتعلق بسوريا ومن الواضح أن (الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين لا يتراجع عن آرائه."
وكان من المزمع عقد هذا المؤتمر في حزيران/يونيو الجاري، لكن بسبب عدم الاتفاق على اسماء المشاركين فإنه لن يعقد قبل تموز/يوليو على اقرب تقدير. ومن المقرر عقد اجتماع تحضيري في 25 حزيران/يونيو.
وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اكد الثلاثاء ان عقد مؤتمر "جنيف 2" الدولي للسلام في سوريا يجب الا يعني استسلام الرئيس بشار الاسد.
وقال لافروف في حديث لوكالة الانباء الكويتية (كونا) نشرت نصه الخارجية الروسية "نرفض قطعيا القول ان المؤتمر يجب ان يكون نوعا من الاستسلام العلني للوفد الحكومي، يليه نقل للسلطة في سوريا الى المعارضة".

وشدد الوزير الروسي على انه "من المهم للغاية ان يخلق اللاعبون الخارجيون للنزاع مناخا ملائما لتحضير هذا المؤتمر".
وحذر لافروف من "الاستبدال" او "التفسير العشوائي" للافكار الواردة في البيان الذي تم اقراره عقب مؤتمر جنيف في حزيران/يونيو 2012 والذي ينص خصوصا على تشكيل حكومة انتقالية تضم ممثلين عن النظام والمعارضة. وتسعى روسيا، والولايات المتحدة الى تنظيم مؤتمر سلام دولي اطلق عليه اسم "جنيف 2" ويضم ممثلين عن النظام والمعارضة، بهدف ايجاد حل للازمة السورية.
وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين انه اتفق مع نظيره الاميركي باراك اوباما على الاستمرار في الجهود لعقد هذا المؤتمر، وذلك عقب لقاء بينهما الاثنين على هامش قمة مجموعة الثماني في ايرلندا الشمالية.
   
 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة