"النصرة" تعدم جنوداً بدير الزور والجيش السوري يواصل تقدمه

الجمعة ١٨ أكتوبر ٢٠١٣ - ١٠:٢٩ بتوقيت غرينتش

افاد مراسلنا في سوريا اليوم الجمعة، أن الجماعة المعروفة باسم جبهة النصرة قامت بإعدام 10 جنود سوريين في مدينة دير الزور، فيما يواصل الجيش السوري تقدمه لتطهير المناطق من المسلحين.

ونقلت وكالة ايسنا عن مصدر عسكري قوله: ان الجيش السوري اشتبك مع الجماعات المسلحة في أرض السقي ومزارع ريما بريف النبك ورأس المعرة وقضى على مجموعات إرهابية مسلحة بكامل أفرادها، كما اشتبك معهم في بلدتي طيبة الإمام وحلفايا في ريف حماة الشرقي.

واستهدفت القوات السورية مواقع المسلحين في الحي الغربي بالرقة، وفي ريف دمشق استهدف الجيش تحصينات المسلحين في عمق جوبر واشتبك معهم في منطقة القدم.

واضاف المصدر العسكري، ان وحدات من الجيش قضت على مجموعات إرهابية مسلحة حاولت الاعتداء على سجن حلب المركزي ودمرت في عمليات نوعية نفذتها فجر اليوم أوكارا وتجمعات للإرهابيين في عدد من قرى وبلدات ريف حلب.

في السياق ذاته، قتل قياديان أردنيان في "جبهة النصرة" في مدينة دير الزور (شمال شرق سوريا) هما أبو صهيب الأردني وأبو حذيفة الأردني، وفق ما أفادت وكالة "عمون" الاردنية.

ونقلت الوكالة عن مصادر مقربة من "جبهة النصرة" في دير الزور ان خسائر كبيرة في الارواح والعتاد منيت بها "جبهة النصرة" خلال المعارك الأخيرة التي خاضها عناصرها والتي اطلقوا عليها اسم معركة "الجسد الواحد".

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة