الوجود العسكري الاميركي في افغانستان:

ابقاء الاميركيين سيطرح على مجلس الوجهاء

ابقاء الاميركيين سيطرح على مجلس الوجهاء
السبت ١٩ أكتوبر ٢٠١٣ - ١١:١٥ بتوقيت غرينتش

اعلن مسؤول افغاني السبت ان مجلس الوجهاء (لويا جيرغا) في افغانستان سيلتئم في تشرين الثاني/ نوفمبر في كابول لاتخاذ قرار بخصوص ابقاء وجود عسكري اميركي في البلاد بعد 2014.

وبالاجمال يشارك حوالى 3000 زعيم وممثل للقبائل والمجتمع المدني في المجلس في كابول على ما اعلن العضو في اللجنة المنظمة للويا جيرغا صادق مدبر لصحافيين.

واضاف ان "حركة طالبان يمكنها المشاركة اذا ارادت"، في اشارة الى حركة التمرد التي تشن حربا دامية على السلطة الافغانية والحلف الاطلسي منذ طردها من الحكم في 2001.

ولا يجتمع مجلس الوجهاء الا نادرا لاتخاذ قرارات حول التوجهات العامة في افغانستان، وسينطلق بين 18 و21 تشرين الثاني/ نوفمبر ليستغرق 4 الى 7 ايام. ويخصص جدول اعمال المجلس للاتفاق الامني الثنائي الذي تتفاوض عليه واشنطن وكابول منذ اشهر.

واوضح رئيس اللجنة المنظمة صبغة الله مجددي ان "مصير الاتفاق الامني الثنائي سيتقرر في هذا المجلس (...) الذي سيتخذ قرارا ايجابيا او سلبيا".

ويحدد الاتفاق اطار الوجود الاميركي في البلاد بعد انتهاء المهمة القتالية للحلف الاطلسي في اواخر 2014 وكذلك عدد القواعد ووضع الجنود الذين سيبقون على الاراضي الافغانية.

والاسبوع الفائت وبعد تجاذبات طويلة في كابول اعلن الرئيس الافغاني حميد كرزاي ووزير الخارجية الاميركي جون كيري التوصل الى اتفاق جزئي، من دون التمكن من حل مسألة حصانة الجنود الاميركيين الحساسة بالكامل.

وهذه النقطة ستطرح للنقاش في مجلس الوجهاء بحسب شروط تعتبرها الولايات المتحدة مناسبة على ما اعلنت المتحدثة باسم الخارجية جنيفر بساكي.

وفي حال ابرامه سيسمح الاتفاق للقوات الافغانية بالاعتماد على دعم اميركي لا سيما جوي بعد مغادرة الـ87 الف جندي في الحلف الاطلسي مع نهاية 2014 ما يثير المخاوف من اشتعال العنف في البلاد.

وكانت الولايات المتحدة تنوي ابقاء عدد من قواتها في العراق ما بعد 2011 لكنها سحبت في النهاية جميع جنودها نظرا لرفض بغداد منحهم الحصانة.
 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة