احتجاجات ضخمة ضد الإجراءات التقشفية في إيطاليا

احتجاجات ضخمة ضد الإجراءات التقشفية في إيطاليا
الإثنين ٢١ أكتوبر ٢٠١٣ - ٠٤:٥٣ بتوقيت غرينتش

تناولت الصحف الايرانية الصادرة بطهران صباح اليوم الاثنين، العديد من المواضيع المتعلقة بالشأن الاقليمي والدولي ومنها تصاعد الاحتجاجات في ايطاليا ضد اجراءات التقشف.

احتجاجات ضخمة ضد الإجراءات التقشفية في إيطاليا

خصصت صحيفة "رسالت" الايرانية في صفحتها الدبلوماسية، مقالا للتعليق على احتجاجات الشعب الايطالي على الاجراءات التقشفية للحكومة في هذا البلد، ويقول كاتب المقال "سعيد سبحاني" تشهد ايطاليا احتجاجات واسعة النطاق بشان خطط التقشف، في وقت تعاني فيه حكومة رئيس الوزراء "إنريكو ليتا" وضعا غير مستقر. 
ولفت المقال الى ان الاجتجاجات الاخيرة في ايطاليا كشفت بان التيارين اليمين واليسار في روما لايمكنهما التغلب على الازمة الاقتصادية في ايطاليا.
وذكرت الصحيفة ان ميزانية عام 2014 التي كشف "ليتا" النقاب عنها، بؤرة للاستياء الشعبي إذ يشكو المحتجون من ان سياسات التقشف الحكومي سوف يؤدي الى تجميد رواتب العاملين بالقطاع العام، وبالتالي طرد الكثير من الموظفين الحكوميين وارتفاع معدلات البطالة.
واشارت الصحيفة الى ان المهاجرين انظموا الى المحتجين خلال اليومين الماضيين مطالبين الحكومة اتخاذ خطوات جادة من اجل المحافظة على حياتهم امام انتشار حالة العنف ضدهم. 
ومضت الصحيفة بالقول، ان الاحتجاجات ضد حكومة  رئيس الوزراء "إنريكو ليتا" لازالت مستمرة في روما، وان هذه الاضرابات ينظمها اتحاد "كوباس" اليساري.
واردف المقال، بان موظفي الحكومة الايطالية والعاملون بالمستشفيات وعمال النقل نظموا، إضرابا عن العمل اجتجاجا على سياسات الحكومة، ما أدى الى تعطيل حركة المرور في روما وشتى أرجاء البلاد.
واوضحت الصحيفة، بان هذه الاحتجاجات تأتي بعد حوالي شهر من تولي "انريكو ليتا" رئاسة حكومة ائتلاف وصفت بالهشة، يشارك بها حزب الشعب برئاسة رئيس الوزراء السابق سيلفيو برلسكوني.
ونوهت الصحيفة في جانب اخر من مقالتها، بان معطيات رسمية ايطالية اظهرت أن معدل الفقر المطلق في إيطاليا قد وصل إلى أقل من خمسة بالمائة، وأن اجمالي عدد الفقراء فاق العشرة  ملايين نسمة ولاسيما بين الاطفال الايطاليين.
وفي الختام ذكر الكاتب ان مستوى معدل الفقر في إيطاليا تأتي بعد بلغاريا، رومانيا، لاتفيا، ليتوانيا، كرواتيا، والمجر واليونان وأيرلندا.

كلمات دليلية :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة