بالفيديو/ الجيش السوري يحبط تسلل مسلحين بالقلمون ويقتل قائدهم

الثلاثاء ١٢ أغسطس ٢٠١٤ - ٠٥:١٨ بتوقيت غرينتش

غزة (العالم) 2014/8/12- قتل عشرات المسلحين من جماعة داعش في كمين محكم للجيشِ السوري في الرقة شرقي البلاد، كما أحبط الجيش محاولة تسلل مسلحين في القلمون بريف دمشق. وشهدت الغوطة الشرقية تظاهرات طالب المشاركون فيها بخروج المسلحين واستكمال المصالحة الوطنية.

عدد من مسلحي داعش بعضهم من جنسيات عربية وافغانية يقعون قتلى في كمين محكم نصبه الجيش السوري على طريق الرقة، فيما استهدف مجموعات اخرى لداعش في محيط مدينة الطبقة بالرقة احدها كان المقر الرئيسي لهم في قرية دبسي فرج.

وفي ريف دمشق خرجت مظاهرات في عدة بلدات بالغوطة الشرقية طالبت بخروج المسلحين وانجاز مصالحات وطنية، حسبما اكد ناشطون في تلك المناطق.

بدورهم، اطلق المسلحون النار باتجاه المشاركين في المظاهرة لتفريقهم كما قاموا بتهديد الناشطين مطالبين اياهم بعدم بث مقاطع فيديو عن التظاهرات عبر الانترنت.

واكد احد الجنود لمراسلتنا: ان الاجهزة الخاصة رصدت مظاهرات خرجت في بلدة زبدين تدعو لطرد المسلحين خارج البلدة، مشيراً الى ان المسلحين قاموا باطلاق النار باتجاه المتظاهرين فقتلوا شخصاً منهم.

تزامناً مع ذلك، استهدفت مدفعية الجيش مقرات تحصن بداخلها مسلحون في مزارع دوما ودير العصافير وعلى محور زبدين، وسيطر الجيش على عدد من الكتل الابنية في المليحة بعد سلسلة عمليات نوعية قتل خلالها عدد من المسلحين.

بدوره، احبط الجيش محاولات تسلل لمسلحين في القلمون من جهة عرسال اللبنانية وبعد الرصد استهدفت مدفعية الجيش مقراً لمسلحين ما يسمى "لواء واعدوا" التابع لاجناد الشام جرود قارا ما اسفر عن مقتل قائده  الملقب"ابو محمد الرفاعي" مع عدد من عناصره.

وافادت مراسلتنا دارين فضل في دمشق: ان هناك حراكاً شعبياً ضد الجماعات المسلحة في مناطق عدة في الغوطة الشرقية من بينها عربين وحرستا وسقبا وزبدين في حال ان استمر هذا الحراك ربما سنشهد مصالحات وطنية في القادم من الايام.
8/12- tok

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة