خاتمي:امیرکا لا ترید المحادثات بل تسعی لفرض الهیمنة

خاتمي:امیرکا لا ترید المحادثات بل تسعی لفرض الهیمنة
الجمعة ١٥ أغسطس ٢٠١٤ - ١١:٥٤ بتوقيت غرينتش

علق خطيب جمعة طهران آیة الله احمد خاتمي علی تصریحات قائد الثورة الاسلامیة خلال استقباله سفراء ورؤساء البعثات الدبلوماسیة الایرانیة في الخارج، قائلا بان امیرکا لا ترید المحادثات بل تسعی لفرض الهیمنة.

واضاف آیة الله خاتمي في خطبة صلاة الجمعة لهذا الاسبوع فی طهران، ان قائد الثورة الاسلامیة ادلی خلال استقباله وزیر الخارجیة والسفراء ومسؤولي الممثلیات الایرانیة في الخارج، بتصریحات مهمة في مجال السیاسة الخارجیة تعتبر میثاق سیاستنا الخارجیة.

وتابع قائلا، ان القائد صرح بانه ما دام الوضع الراهن قائما اي عداء امیرکا والتصریحات الظالمة للادارة والکونغرس الامیرکي فان التعاطی معهم لا مسوغ له اطلاقا.

واکد عضو الهیئة الرئاسیة لمجلس خبراء القیادة، ان تصریحات قائد الثورة الاسلامیة مبنیة علی اسس قرآنیة وکذلك علی اسس عقلیة وعملیة.

واضاف آیة الله خاتمي في الاشارة الی الاسس المبنیة علیها تصریحات قائد الثورة الاسلامیة، ان امیرکا لا ترید المحادثات بل تسعی لفرض الهیمنة، وان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة ترفض الهیمنة الاجنبیة.

واکد بان الامیرکیین یسعون لاذلال ایران الاسلامیة ویریدون الایحاء بان ایران ایضا لم تستطع المقاومة امام امیرکا، واضاف، انهم یریدون ان نتصرف بانفعال وتردد وهو ما یعنی الذل في حین ان المجتمع الاسلامی لیس مجتمع الذل.

ولفت خطیب جمعة طهران الی ان قرار الامام الخمیني (رض) بقطع العلاقة مع امیرکا جاء بصفة کونها الشیطان الاکبر، واضاف، هل ان هذا الشیطان اصبح الان اصغر بعد 36 عاما ام هل اقلع عن اعماله الشیطانیة ام انه اصبح اکبر بعشرات المرات؟.

واضاف، ان هیمنة واقتدار امیرکا قد کسر بالکامل خاصة بعد دعمها الاخیر للاعمال الوحشیة التي ارتکبها الصهاینة (في العدوان علی قطاع غزة) وان شعار ˈالموت لامیرکاˈ قد جعلها ذلیلة، والعقل یحکم بانه ما دامت امیرکا ماضیة في اعمالها الشیطانیة فان شعار ˈالموت لامیرکاˈ سیظل باقیا کذلك.

واشار الی تجارب ایران حول امیرکا خلال المفاوضات الاخیرة مع مجموعة ˈ5+1ˈ واضاف، ان قائد الثورة الاسلامیة سمح باجراء المحادثات مع امیرکا في اطار هذه المفاوضات فقط ولم یسمح احد لغایة الان بالمحادثات حول العلاقة الثنائیة بین الطرفین.

واوضح عضو الهیئة الرئاسیة في مجلس خبراء القیادة، بان الامیرکیین وخلال المفاوضات التي جرت مع مجموعة ˈ5+1ˈ تحدثوا باکثر التصریحات حدة ووجهوا اسوأ اهانة للشعب الایراني، واضاف: ان السیدة شیرمان ممثلة امیرکا في المفاوضات قالت بان الخداع کامن في جینات الشعب الایراني في حین یجب القول لهم بانکم المخادعون علی العکس مما تقولون.

واکد آیة الله خاتمي بان اهانات امیرکا وتوقعاتهم واجراءات حظرهم قد ازدادت خلال المفاوضات واضاف، ان هذه لیست تجارب قلیلة وعلی الذین کانوا یقولون علی الدوام لماذا تعطون الذریعة بید العدو، هل نحن الذین اعطیناه الذریعة؟.

واشار الی تصریح لقائد الثورة الاسلامیة في العام الماضي وهو انه لا یامل کثیرا من المفاوضات لکنه قال بانه لا یری مانعا في خوضها، وقال، الحقیقة هي ان امیرکا لا یمکن الثقة بها اطلاقا.

واکد خطیب صلاة الجمعة في طهران في الوقت ذاته بان المفاوضات مع مجموعة ˈ5+1ˈ والقضیة النوویة ستستمر مثلما قال قائد الثورة الاسلامیة.

واکد آیة الله خاتمي بان الامیرکیین یسعون وراء الذریعة ولا یریدون حل القضیة واضاف: ان امیرکا بنزعتها الاستکباریة هذه ستاخذ معها الی القبر امل الحوار والعلاقة مع ایران.

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة