مقتل اعلامي لبناني والقاء القبض على القتلة

مقتل اعلامي لبناني والقاء القبض على القتلة
السبت ١٦ أغسطس ٢٠١٤ - ٠٥:٥٢ بتوقيت غرينتش

عثرت الأجهزة الأمنية الأردنية عصر الجمعة على الإعلامي اللبناني مازن دياب مقتولا داخل شقته بمنطقة الدوار السابع في عمان.

وبحسب مصدر أمني فإن التحقيقات الأولية تشير إلى وجود شبهة جنائية ترجح مقتل دياب الذي يقدم برنامجا عبر إذاعة صوت الغد، وما زال التحقيق جاريا لكشف ملابسات الحادثة.

يذكر ان مازن من مواليد عام 1983، تخرّج من برنامج ستديو الفن عام 2002 عن فئة تقديم البرامج، وتابع دراسته الجامعية ليحصل على دبلوم دراسات عليا من كلية الحقوق في جامعة بيروت العربية. انضم لاسرة صوت الموسيقى ومجلة ستار، وقدّم الفقرات الرياضية والتعليق المباشرعلى بطولة لبنان لكرة السلة. وبعد تخرجه من الجامعة انضم لاسرة صوت الغد الأردن ليقدم "وانت مروح".

وفي تطور ملفت ، قال المركز الاعلامي في مديرية الامن العام في الأردن ان العاملين في ادارة البحث الجنائي تمكنوا من كشف الغموض الذي رافق العثور على جثة الاعلامي مازن دياب في شقته والقوا القبض على اربعة اشخاص اشتركوا في جريمة قتله.

وحول التفاصيل اضاف المركز الاعلامي انه وظهر يوم امس الجمعة الموافق 15/8/2014 تبلغت غرفة العمليات الرئيسية في مديرية شرطة جنوب عمان بوجود جثة لاحد الاشخاص في منزله حيث تحركت مرتبات البحث الجنائي والمركز الامني المختص يرافقهم المختبر الجنائي والمدعي العام والطبيب الشرعي وتبين ان الجثة تعود للاعلامي مازن دياب وكانت المؤشرات الاولية تشير الى قيام مجهولين بربط الضحية وضربه مع وجود اثار لخنقه الا ان الطب الشرعي لاحقا علل سبب الوفاة نتيجة للنزيف الدموي الناجم عن تهتك الطحال بسبب الارتطام بجسم صلب.

وتابع المركز الاعلامي انه وفور الانتهاء من الكشف على مسرح الجريمة والتقاط كافه العينات اللازمة شكل فريق تحقيقي خاص من ادارة البحث الجنائي ومديرية شرطة جنوب عمان لمتابعه القضية وكشف ملابساتها حيث عمل الفريق على جمع المعلومات عن الضحية والمحيطين به بكافة الطرق الفنية والتقنية اضافة الى الاستماع لبعض شهود العيان.

واكد المركز الاعلامي انه وباقل من 24 ساعه تمكن الفريق التحقيقي من حصر الاشتباه بـ4 اشخاص قادت التحقيقات الى احتمالية تورطهم في ارتكاب الجريمة والقي القبض عليهم جميعا وبالتوسع بالتحقيق معهم اعترفوا بارتكاب الجريمة لوجود خلافات شخصية بين الضحية وأحد المقبوض عليهم وان ذلك الشخص تعرف على الضحية منذ فترة عن طريق البرنامج الذي يقدمه عبر الاذاعة لتنشب بينهما خلافات بعد ذلك طلب على اثرها من 3 من اصدقائه مساعدته في ارتكاب الجريمة وقاموا ظهر امس بتنفيذها والدخول الى منزل الضحية وربطه وضربه واخذ اجهزة الاتصال الخاصة به لاخفاء بعض الادلة اضافة الى اخذ بعض الاغراض الاخرى والتي تم ضبطها بحوزة المقبوض عليهم ومغادرة المكان، وجرى تحويل القضية الى مدعي عام الجنايات الكبرى.

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة