الاحزاب اليمنية تحمل هادي مسؤولية ذبح 45 جندياً في لحج

الاحزاب اليمنية تحمل هادي مسؤولية ذبح 45 جندياً في لحج
السبت ٢١ مارس ٢٠١٥ - ٠٤:٢٦ بتوقيت غرينتش

حملت أحزاب التحالف الوطني في اليمن، اليوم السبت، الرئيس المستقيل عبدربه منصور هادي، والمسلحين التابعين له، مسؤولية ذبح 45 جندياً في محافظة لحج، جنوبي البلاد.

وقال بيان مشترك عن الأحزاب، نشره الموقع الإلكتروني لحزب المؤتمرالشعبي العام: "تابعنا بقلق ما شهدته محافظة لحج من أعمال اجرامية ووحشية تمثلت بذبح 29 جنديا بطريقة وحشية من قبل مسلحين إرهابيين متطرفين، وكذا اقتحام مستشفى ابن خلدون وذبح نحو 16 جنديا آخرين بذات الطريقة الوحشية".

وأدان البيان هذه العملية، ووصفها بـ"الجرائم الوحشية التي لا تمت بصلة لديننا الإسلامي الحنيف ولا أخلاقنا وقيمنا اليمنية في التعايش والتسامح”، مؤكداً “أن هذه الأعمال تستهدف الوحدة الوطنية والنسيج الاجتماعي وأمن واستقرار اليمن".

وحمل البيان "عبدربه منصور هادي والمسلحين التابعين له، كامل المسؤولية عن هذه الجرائم"،  محذرين "من مخاطر هذه الأعمال على وحدة الوطن وأمنه واستقراره".

واعتبر البيان هذه الحادثة "محاولة من القوى التي تقف خلفها لجر البلاد إلى آتون الحرب والفوضى والعنف والطائفية والمناطقية البغيضة"، واصفاً تلك القوى بأنها "تصب الزيت على النار وتؤجج الكراهية والحقد بين أبناء الشعب الواحد وتمارس كل يوم أفعالا تؤكد جنوحها نحو العنف، والقتل، واقتحام مؤسسات الدولة، ونهب ممتلكاتها بطريقة لم تعد أهدافها ومراميها الخبيثة تخفى على أحد".

وتشهد محافظة لحج جنوبي اليمن أعمال عنف، كان آخرها اقتحام مستشفى "ابن خلدون"، في مدينة الحوطة عاصمة المحافظة صباح اليوم من قبل مسلحين مجهولين، وقتل عدد غير محدود من الجنود الذين يعملون كحراسة للمستشفى.

وفي العام 2008 تم إعلان التحالف الوطني الديمقراطي بين حزب المؤتمر الشعبي العام الحاكم حينها و(14) حزبا هي أحزاب المجلس الوطني للمعارضة وحزب البعث العربي الاشتراكي القومي وحزب الرابطة اليمنية والتنظيم السبتمبري الديمقراطي ولاحقا أنضم حزب إتحاد القوى الشعبية.

كلمات دليلية :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة