سفير مصر وطاقمه يغادرون عدن، وسقوط مدن بيد اللجان

سفير مصر وطاقمه يغادرون عدن، وسقوط مدن بيد اللجان
الأربعاء ٢٥ مارس ٢٠١٥ - ٠٨:١٣ بتوقيت غرينتش

غادر مدينة عدن صباح اليوم الأربعاء، السفير المصري لدى اليمن يوسف الشرقاوي، مع كامل أعضاء القنصلية المصرية متجهين إلى القاهرة، بالتزامن مع تدهور الأوضاع في عدد من المحافظات الجنوبية.

وأوضحت مصادر في مطار عدن أن عدداً من شركات الطيران ألغت رحلاتها إلى عدن بسبب توتر الأوضاع بعد المعارك التي وقعت بين قوات اللجان الثورية التابعة لحركة أنصار الله المدعومة بقوات من قوات الحرس الخاص للجيش اليمني التي تسعى لدخول عدن.

من جانبه، افاد مراسل العالم، ان قوات تتبع اللواء 33 مدرع مسنودة بعناصر اللجان الثورية، تمكنت من السيطرة على مدينتي الحبيلين والملاح في ردفان بين محافظتي لحج والضالع، وذلك بعد أن تمكنت من بسط سيطرتها بالكامل على مدينة الضالع والطرق الرئيسية.

واكد مراسلنا، ان الجيش اليمني واللجان الثورية تقوم بتأمين قاعدة العند الجوية بعد عمليات نهب واسعة نفذها مسلحين موالين للرئيس اليمني المستقيل عبد ربه منصور هادي قبل فرارهم، موضحاً ان الجيش اليمني واللجان الثورية أسرت ضباطا وجنودا موالين للرئيس المستقيل بقاعدة العند بينهم محمد صالح طماح قائد القاعدة.

كما اكد مراسل العالم، ان القوات اليمنية واللجان الثورية تسيطر على ميناء المخا الاستراتيجي على البحر الاحمر التابع لمحافظة تعز ادارياً، مشيراً الى ان عدداً من قيادات الجيش اليمني يعلنون رفضهم القاطع لاي تدخل اجنبي باليمن.

وكان مسؤولون أميركيون قالوا وفقاً لوكالة رويترز: إن الحشود العسكرية السعودية في تزايد مستمر على الحدود مع اليمن، مشيرين الى انه من المحتمل استخدام المدرعات والمدفعية في أغراض هجومية أو دفاعية ولا ريب أن القبائل اليمنية في الشمال تدرك خطورة التدخل الأجنبي.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة