لقاءات مكثفة في فيينا واميركا لا تستبعد تمديد المفاوضات

لقاءات مكثفة في فيينا واميركا لا تستبعد تمديد المفاوضات
الثلاثاء ٠٧ يوليو ٢٠١٥ - ٠٤:١١ بتوقيت غرينتش

تكثفت اللقاءات فجراليوم في فيينا بين ايران والدول الست عشية انتهاء المهلة المحددة للتوصل الى اتفاق نهائي في المفاوضات النووية.

وافاد موفدنا الى فيينا عن انتهاء الجولة الثانية من هذه المحادثات في وقت يواصل وزراء خارجية الدول الست محادثات داخلية, فيما عقد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف اجتماعا مع مسؤولة السياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي فيديريكا موغيريني.

الى ذلك يواصل مساعدو وزراء خارجية الجانبيين مباحثاتهم ايضا بهذا الخصوص.

واكد موفد العالم اَن قضايا خلافية ما زالت قائمة بين ايران والدول الست ومن بينِها عقوبات الأممِ المتحدة على الاسلحة وبرنامج الصواريخ الإيراني، فيما تعاني الدول الست من خلافات داخلية حول الية رفع الحظر عن طهران.

هذا ولم يستبعد البيت الابيض ان تتواصل المفاوضات الجارية في فيينا حول البرنامج النووي الايراني الى ما بعد الموعد النهائي المحدد اليوم.

وقال جوش ارنست المتحدث باسم الرئاسة الامريكية انه من الممكن دفع الموعد الى مابعد يوم الثلاثاء اذا كان هناك ضرورة  لذلك. 

وكان ارنست اكد قبل يومين ان المفاوضات النووية تجري بكل جدية وان القضايا العالقة يجري التركيز على معالجتها.

والى جانب هذه التصريحات اعتبر مصدر دبلوماسي الماني ان سيناريو فشل المفاوضات حول البرنامج النووي الايراني ليس مستبعدا.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة