ذكرى العدوان على غزة... جروح وآلام وعين على الاقصى+فيديو

الثلاثاء ٠٧ يوليو ٢٠١٥ - ١٠:٤٥ بتوقيت غرينتش

(العالم) 07/07/2015 - ما من حي في قطاع غزة الفلسطيني المحاصر إلا وتتراكم في طرقاته ما خلفه العدوان الإسرائيلي الثالث على القطاع.

فاليوم هو الذكرى الاولى للعدوان ولا جديد فغزة لا زالت تحت الأنقاض وأكوام ركام المنازل تملأ الشوارع والإعمار وعود زائفة ومنظر الدمار والخراب بات عنوانا ليوميات الشعب الفلسطيني.

جريمة مكتملة الأركان نفذتها قوات الاحتلال الاسرائيلي في السابع من يوليو من العام الماضي والذي استمرت واحد وخمسين يوما بشكل متواصل استشهد خلالها ما يقارب الالفين وثلاثمئة فلسطيني وأصيب نحو احد عشر ألف بجراح مختلفة ودمرت مناطق واسعة من القطاع بشكل كامل بين منازل ومزارع.

الا ان هذه المعركة كبدت الاحتلال خسائر كبيرة على كافة الاصعدة... ارقام الاحتلال تتحدث عن مقتل اربعة وستين جنديا اسرائيليا واصابة اكثر من الف مستوطن بينهم ستمائة وواحد وخمسين عسكريا، فيما تحدثت المقاومة عن مقتل اكثر من مئة وواحدو ستين عسكريا في وقت لا تزال فيه المعلومات غامضة حول عدد الذين تم اسرهم من جنود الاحتلال. وتكبدت تل ابيب حينها خسائر اقتصادية كبيرة بالاضافة الى شلل القطاع السياحي لاكثر من شهرين.

وبعد عدوان استمر واحد وخمسين يوما تمكنت القاهرة من وقف الحرب باتفاق بين وفد فصائل المقاومة الموحد والاحتلال لتبدأ معركة وصفها خبراء عسكريون وسياسيون بأنها لا تقل شراسة عن المعركة العسكرية والتي لا تزال أثارها بارزة حتى مع مرور ذكراها الأولى وهي عملية إعادة الإعمار.

وعقد مؤتمر للمانحين في القاهرة وقتها جرى خلاله التبرع بمبلغ مالي كبير وصل إلى خمسة مليارات دولار من أجل إعمار القطاع، غير أن عملية الإعمار الكلي للمنازل المدمرة بشكل كامل لم تبدأ رغم مرور عام على المجزرة.

وتاتي الذكرى الاولى للعدوان بالتزامن مع اقتراب حلول يوم القدس العالمي في الجمعة الاخيرة من شهر رمضان المبارك والذي يعتبر بمثابة مناسبة تجذب الانظار الى القضية الفلسطينية ككل وماتعانيه القدي المحتلة بشكل خاص .فالبلدة القديمة ليست باحسن حال من القطاع المحاصر.

عمليات التهويد مازالت مستمرة والتضييق على المقدسيين بات امرا معتادا، بالاضافة الى حملات الاعتقالات الشرسة ومشاريع الاستيطان واقتطاع الاراضي... ويشابه هذا الحال... حال مدن الضفة الغربية التي تعاني من الاستيطان المتواصل والاعتقالات والتضييق على كل فئات الشعب الفلسطيني الذي يرزح تحت الاحتلال منذ سبعة وستين عاما.

03:00 - 08/07 - IMH

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة