بن نايف يناقش مع آل خليفة سبل القمع في البحرين!

بن نايف يناقش مع آل خليفة سبل القمع في البحرين!
الثلاثاء ١٢ يوليو ٢٠١٦ - ٠١:٠٧ بتوقيت غرينتش

بحث ولي العهد السعودي ووزير الداخلية محمد بن نايف بن عبدالعزيز مع وزير الداخلية البحريني راشد بن عبدالله آل خليفة العلاقات بين النظامين وسبل قمع ومواجهة الحراك الجماهيري المتصاعد في البحرين والسعودية.

وجاء ذلك خلال استقبال ولي العهد السعودي في جدة يوم أمس، لوزير الداخلية البحريني.

كما جرى خلال الاستقبال استعراض ومناقشة آخر مستجدات الأوضاع على الساحات الخليجية والعربية والدولية.

وحضر الاستقبال عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز مستشار وزير الداخلية، ومدير عام المباحث العامة عبدالعزيز بن محمد الهويريني، والوكيل المساعد لشؤون الجنسية والجوازات والإقامة بالبحرين أحمد بن عيسى آل خليفة.

وفي 14 آذار/ مارس، أرسل السعوديون قوات عسكرية إلى البحرين، لقمع الثورة البحرينية المطالبة بالديمقراطية.

وإن عدد القوات السعودية في البحرين هو 1000 جندي، بالإضافة إلى نحو 150 مركبة، بما في ذلك عربات مدرعة خفيفة مدولبة ومزودة برشاشات ثقيلة.. ويبدو أن الجنود أنفسهم هم من "الحرس الوطني السعودي"، الذين يُحتمل أنهم يشكلون وحدة للشرطة العسكرية بدلاً من القوات شبه العسكرية التابعة لوزارة الداخلية السعودية.

106-3

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة