لمحبي الخواتم.. شاهد كيف تصنع في مدينة زنجان

الأربعاء ١٣ يوليو ٢٠١٦ - ٠٣:١٤ بتوقيت غرينتش

زنجان (العالم) - ‏13‏/07‏/2016 - تشهد مدينة زنجان وسط ايران ازدهارا في مهنة تصنيع الخواتم الفضية حيث يعمل في هذه المهنة نحو 700 شخص يتوزعون على اكثر من 150 ورشة. وبعد مرور مئات السنين مازال يتم العمل في هذه الصناعة يدويا ويستخدم فيها آلات يدوية وتقليدية.

وفي رحلة بحث عن الحرف القديمة في ايران، هناك مهنة تحمل في طياتها لونا من الوان التراث الماضي والحاضر، وتواصل طريقها للبقاء في المستقبل.

في مدينة زنجان وسط ايران تصنيع الخواتم الفضية يتميز بأنه عمل يدوي يعتمد على آلات يدوية وتقليدية، حتى ان طريقة العمل لم تتغير كثيرا منذ مئات السنين، وهذا ما يميز الفضة المشغولة يدويا كانتاج محلي.

وقال احد القائمين على تصنيع الخواتم في المدينة: "في زنجان يعمل نحو 700 شخص في صياغة الفضة، منتشرين في 250 معملا، وبالطبع هناك دعم من الحكومة، كما نصدر بعض منتوجاتها الى الدول العربية في منطقة الخليج الفارسي".

وبعد شراء الفضة خاما وتذويبها على النار يبدأ صاحب المهنة بالنحت يدويا على الفضة لاعطائها اشكالا واحجاما مختلفة وفق المعايير المطلوبة، ومن ثم ياتي دور وضع جوهرة الخاتم التي تكون من الاحجار الكريمة مثل العقيق والكهرمان والزبرجد والفيروز واليشم الاخضر، ليتم اخيرا نقش عبارات دينية أو ما يطلبه الزبائن.

وقال احد اصحاب محلات بيع الخواتم: "عندما تستخرج شيئا مذهلا من قطعة فضة وتضع عليها شذرة هذا الامر يسر الناظرين".

وقال احد العاملين المختصين: "اذا كان هناك اقبال على شراء الخواتم فهذه المهنة ستحافظ على مكانتها".

وفي المرحلة الأخيرة يتم تنظيف الخواتم من الشوائب وتعرض لمادة تعطيها لمعانا ليكون المنتج جاهزا للعرض... مهنة تتطلب الاتقان والخبرة في أداء الصائغ من خلال سرعة ودقة عاليتين، وفق المعاير المطلوبة.

3ـ 108

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة