بالصورة/ حفل خطوبة لطفلين بالدقهلية وسط إدانات ورفض

بالصورة/ حفل خطوبة لطفلين بالدقهلية وسط إدانات ورفض
الأربعاء ٢٧ يوليو ٢٠١٦ - ١٢:٢٥ بتوقيت غرينتش

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي صورا لحفل خطوبة طفلين صغيرين داخل الكوشة بملابس الفرح، ويبدو التوتر على وجه الطفلين الصغيرين وهما جالسين بجوار بعضهما.

وبحسب "اليوم السابع" شهدت مدينة دكرنس التابعة لمحافظة الدقهلية، خطوبة محمود (١٧ سنة) والطفلة إحسان (١١عاما) بالصف الخامس الابتدائي، في حفل نظمه أهل العروسين أمام منزل العروس بالمدينة.

وهذه الخطبة هي الثانية خلال أسبوع بمحافظة الدقهلية، حيث احتفل أهالي قرية المعصرة التابعة لمدينة بلقاس، بخطوبة الطفل فارس -11 سنة والطفلة نانسي 10 سنوات.

وقد أدان مركز المرأة للإرشاد والتوعية القانونية بالدقهلية، فى بيان له، زواج طفلة تبلغ من العمر 11 عاما، بناحية قرية المعصرة التابعة لمركز بلقاس الدقهلية، وأكد في بيان أن هذا الزواج يؤدي إلى الحرمان من التعليم، ومخالفة قانون الطفل رقم 12 لسنة 1996 والاتفاقيات الدولية.

ويبرر الأهالي هذا الأمر بأنه أصبح ظاهرة وخصوصا في المحافظات ذات الطابع الريفي، فيما يعرف بحجز العروسة؛ لوجود -غالبا- علاقات تجارة أو قرابة أو حجز العروسة "علشان محدش تاني ياخدها"، وفقا لقول الأهالي، ولا يوجد ما يمنع ذلك حتى لو أقيم حفلا كبيرا فهو ليس بزفاف وإنما خطوبة فقط لا يجرمها القانون.

وجاء بالبيان، أن زواج الطفل يعني حرمان الأنثى من الفرص المتساوية في التعليم والتطور والنمو، كما هو محدد في اتفاقية حقوق الطفل، كما يعني الانعزال عن الحياة العامة والمشاركة المجتمعية، وبالتالي فإن الزواج المبكر مؤشر على مدى الفجوة في التمكين ما بين الرجال والنساء.

وقال رضا الدنبوقي، المحامي والمدير التنفيذي للمركز بالدقهلية، إن الفتاة التي تتزوج قبل الـ 18 عاما، هي طفلة، لم تعط فرصة كافية لتنضج من الناحية العاطفية والاجتماعية والجسدية والعقلية، ولم يتح لها المجال لتطوير مهاراتها، وتنمية إمكاناتها المعرفية واكتشاف ذاتها، ومعرفة مدى قدرتها على تحمل المسؤوليات العامة والأسرية، وتصبح أسيرة وضع لم تتنبأ به، وتصبح مشاركتها في المجال العام شبه مستحيلة.

وشدد الدنبوقي، علي ضرورة محاكمة أهالي الأطفال لتعريض حياة أبنائهم للخطر، مطالبا بأهمية سن وتشريع قانون للعنف الأسري.

وكان قد تداول عدد من النشطاء على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، صورا لحفل خطوبة طفلين بالدقهلية، الذي أثار سخرية مستخدمي الموقع، مستنكرين ما يحدث وخصوصا فئة الشباب، حيث تداول العبارات الساخرة منها: "مش لما يقلعوا البامبرز الأول، طيب هما حافظين الفاتحة، طيب دول هيقضوا شهر العسل فدريم بارك ولا الملاهي".

وأيضا تعليقات بعض الشباب "ده احنا بنتعلم بقالنا عشرين سنة هنعرف نعمل زيهم"، وأحد الفتيات قائلة: "دَه أنا كده عنست بقى عندي 25 سنة". 

106-4

 

 

 

 
 

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة