المنامة أعلنت طائفيتها باستهداف الشعائر ومحاكمة الشيخ قاسم

المنامة أعلنت طائفيتها باستهداف الشعائر ومحاكمة الشيخ قاسم
الخميس ٢٨ يوليو ٢٠١٦ - ٠٧:٣٣ بتوقيت غرينتش

قال نائب أمين عام جمعية الوفاق الشيخ حسين الديهي إن النظام البحريني أعلن عن طائفيته وأحقاده المذهبية وفكره التكفيري، باستهدافه شعائر وفرائض الطائفة الشيعية، ومحاكمته آية الله الشيخ عيسى قاسم، والتي تُعد محاكمةً للمذهب وأحكامه وفرائضه، كما أوضح العلماء في البحرين في كلمتهم.

الديهي قال في حسابه على تويتر إن "استهداف ‫‏الشيعة ومحاولة محاكمة آية الله قاسم في المحاكم القرقوشية - على حد وصفه- مهزلة جديدة تُضاف إلى مهازل النظام الخليفي، ويُعد عدوان صارخ على شرع الله ولمن يؤمن به وللقانون الوضعي أن تؤثم الأموال الشرعية بحجة عدم الترخيص الرسمي"، بما يعيد للأذهان قضية هدم المساجد.

وكشف وجود مخططٍ خطيرٍ أعده النظام منذ فترة لاستهداف المذهب الشيعي. محذرًا من أن النظام بعقليته الحالية يدمر نفسه، ولن يستطيع تدمير شعب البحرين الأصيل، وسوف تعود سياسته الحمقاء عليه بالوبال والخسران- على حد تعبيره.

ولفت الديهي إلى أن استدعاء رجال الدين وحجزهم وأخذهم مخفورين للتحقيق وتقديمهم للمحاكمات بهذا العدد والكيفية والمنهجية لم يحدث حتى في أيام الانتداب البريطاني، ما يؤكد أن ما يحدث من استهداف ممنهج للعلماء وإهانات متعمدة جزءٌ من العقيدة الإقصائية التي لا تعترف بالآخر وهي ذاتها عقيدة الفكر التكفيري الذي أنتج الدواعش- على حد تعبيره.

104-2

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة