محمود درويش "يطرد" وزيرة إسرائيلية من حفل سينمائي

الجمعة 23 سبتمبر 2016 - 15:55 بتوقيت غرينتش

غادرت وزيرة الثقافة الإسرائيلية ميري ريغيف حفل توزيع جوائز للإنتاج السينمائي جنوب "إسرائيل" احتجاجا على أداء مغن عربي أغنية من كلمات للشاعر الفلسطيني محمود درويش.

وبحسب وكالة "فرانس برس" كانت الوزيرة في حكومة الاحتلال تشارك في احتفال توزيع جوائز "اوفير" للأفلام والإنتاج السينمائي، وهي بمثابة الأوسكار الإسرائيلي، الذي أجري في مدينة أسدود مساء الخميس، 22 سبتمبر/أيلول.

وخلال السهرة، أدى تامر نفار أغنية "بطاقة هوية" من كلمات محمود درويش، الأمر الذي أثار امتعاض رغيف ودفعها إلى مغادرة القاعة التي احتضنت مراسم توزيع الجوائز.

وقالت الوزيرة ميري ريغيف المنتمية إلى حزب الليكود اليميني الحاكم لصحفيين يوم الجمعة: "نعم تركت المنصة خلال أغنية قصيدة محمود درويش، لا أملك ذرة صبر على محمود درويش وعلى كل من يريد تدمير إسرائيل".

والمقطع الذي اشارت إليه ريغيف يقول "ولكنني إذا ما جعت... آكل لحم مغتصبي... حذار حذار من جوعي... ومن غضبي... سجل أنا عربي".

ويعتبر درويش أحد أهم الشعراء الفلسطينيين المعاصرين الذين ارتبط اسمهم بشعر الثورة والوطن، ويطلق عليه اسم "شاعر المقاومة"، وقد أسهم في تطوير الشعر العربي من خلال مزجه بين الحب والوطن، كما صاغ وثيقة الاستقلال الوطني الفلسطيني التي أعلنتها منظمة التحرير الفلسطينية في العام 1988 في الجزائر.

وتوفي درويش في التاسع من أغسطس/آب عام 2008 في أحد مستشفيات مدينة هيوستن بولاية تكساس الأمريكية في عمر نهاز عن 67 عاما نتيجة مضاعفات أعقبت عملية جراحية دقيقة في القلب.

106-4