محاكمة جنرال اميركي لتسريبه معلومات عن هجوم الكتروني ضد ايران

الأربعاء 19 أكتوبر 2016 - 14:38 بتوقيت غرينتش
الجنرال جيمس كارترايت الى جانب وزير الدفاع الاميركي السابق روبرت غيتس

وافق جنرال متقاعد بمشاة البحرية الأمريكية تولى في السابق منصب نائب رئيس هيئة الأركان المشتركة، على الاقرار بالذنب في خصوص تسريب معلومات عن برنامج فيروس الكمبيوتر المعروف باسم «ستكسنت» والمصمم لتعطيل البرنامج النووي الإيراني، مقابل تخفيض عقوبته من خمس سنوات الى ستة اشهر.

وبحسب وكالة "اسوشيتد برس" فقد حضر الجنرال جيمس كارترايت الى مكتب التحقيقات الاتحادي يوم الاثنين، لتقديم ايضاحات بشان تسريب معلومات سرية عن برنامج فيروس الكمبيوتر المعروف باسم «ستكسنت» والمصمم لتعطيل البرنامج النووي الإيراني.

يشار الى ان الجنرال كارترايت تولى منذ عام 2007 وحتى 2011 منصب نائب رئيس هيئة الأركان العامة للجيش الاميركي ويقال بانه كان احد العناصر الرئيسية للهجوم الالكتروني الذي عرف تحت عنوان "الالعاب الاولمبية" واستهدف المنشات النووية الايرانية عام 2010.

هذا واتفق الادعاء ومحامو كارترايت على ان يعترف الجنرال المتقاعد ببعض الاتهامات مقابل تخفيض عقوبته التي قد تصل الى خمس سنوت لستة أشهر.

109-4