قبّلت طفلها .. لكن ما حدث له صدمها وجعلها تندم إلى الأبد!

الأربعاء 30 نوفمبر 2016 - 14:27 بتوقيت غرينتش
الطفل غونزالو

وُلد الطفل غونزالو لوالدته الإسبانية ساندرا بعد طفلين، وكان يتمتع بصحة جيّدة، لكن ولسبب غريب طلب الأطباء منها البقاء في المستشفى لوقت إضافي، حيث اظهرت الفحوصات كانت المفاجأة أن المولود الجديد يعاني من شلل دماغي.

العالم - منوعات

وتبين أن هذا الشلل يعود بسبب التقاط الأم لعدوى فيروسية نتجت عن تقبيلها ولديها الآخرين في فمهما، وهو ما يُسمى في إسبانيا "فيروس الأخ الأكبر".

وكانت الكارثة الأكبر عندما أبلغ الأطباء ساندرا أن طفلها الجديد لن يتمكن من التعرف إليها ولا من الأكل أو الكلام.

لكن الوالدة قررت عدم الاستسلام وبذلت كل ما في وسعها من أجل تحسين حال غونزالو، فأصبح بإمكانه التعرّف إلى والديه والضحك ورفع ذارعه.

من جهة أخرى، ينصح الاختصاصيون الأمهات الحوامل بضرورة غسل أيديهنّ بشكل جيد بعد لمسهنّ أغراض أطفالهنّ مثل الحفاض والألعاب وبعدم استخدام أكوابهم وأطباقهم وبالامتناع عن تقبيلهم في أفواههم.

المصدر: شاشة نيوز

102-4

تصنيف :