منظمة آيسيسكو:

مشهد 2017 لإعطاء المزيد من الإشعاع الثقافي لهذه المدينة + فيديو وصور

الثلاثاء 24 يناير 2017 - 14:53 بتوقيت غرينتش
 

مشهد (العالم) 2017.01.24 - إنطلقت مراسم إعلان مدينة مشهد المقدسة عاصمة للثقافة الإسلامية لعام 2017 شمال شرقي إيران، حيث شارك في المراسم 250 شخصية سياسية وثقافية من 51 دولة، ومسؤولون ومفكرون إيرانيين.. واعتبر مسؤولون إيرانيون إعلان مدينة مشهد عاصمة للثقافة الإسلامية فرصة قيّمة لتعزيز الحوار الثقافي بين الدول الإسلامية.

العالم ـ إيران

وبدأ اليوم عهد جديد في تعزيز العلاقات بين الدول الإسلامية، مع إعلان مدينة مشهد، رسمياً عاصمة الثقافة في العالم الإسلامي لعام 2017.

وجاء الإعلان خلال مراسم أقيمت في مدينة مشهد المقدسة برعاية وزير الثقافة والإرشاد الإسلامي الإيراني سيد رضا صالحي أميري، وبمشاركة 250 شخصية سياسية وثقافية من 51 دولة عربية وإسلامية، إلى جانب المفكرين والنخب الثقافية في إيران.

"مشروع مشهد 2017 فرصة لتعزيز حالة الأخوة بين الدول الإسلامية"

ودشنت المراسم نائبة الأمين العام لمنظمة آيسيسكو أمينة الحجري حيث قالت في كلمة لها "نطلق اليوم شارة بدء احتفالية مشهد عاصمة الثقافة الإسلامية لعام 2017 لإعطاء المزيد من الإشعاع الثقافي لهذه المدينة."

فيما وصف وزير الثقافة والارشاد الإسلامي الإيراني رضا صالحي اميري اليوم على أنه "يوم مهم بالنسبة لمشهد وإيران والعالم الإسلامي.. من اليوم في كافة انحاء العالم الإسلامي سيتم أخذ الإلهام من الحوار الرضوي، الذي هو حوار السلام والتصالح والأخوة والإنسانية والفضيلة."

وتضم الفعاليات إقامة 15 برنامجاً أساسياً و28 برنامجاً فرعياً، لبحث فرصة تعزيز الحوار الثقافي بين الدول الإسلامية والتعامل بين التيارات الثقافية والاجتماعية والدينية المتعددة.

وفي كلمته أشار رئيس محافظة "خراسان رضوي" الإيرانية عليرضا رشيديان إلى أن "مشهد باعتبارها أكبر مدينة دينية في العالم الإسلامي وانطلاقاً من موقعها التاريخي والجغرافي الاستراتيجي، تستطيع وبجدارة أن تلعب دوراً أساسياً في مشروع الحضارة الإسلامية الجديدة."

"250 شخصية سياسية وثقافية من 51 دولة شاركت في المراسم"

وأكدت كلمات المشاركين على أهمية مدينة مشهد المقدسة التي كانت على مدى قرون مفترق التبادل الثقافي وتلاقح الآراء، أهمية ازادت بعد تحولها رسمياً إلى منطلق للدبلوماسية الثقافية، التي تقوم على أساس العلاقات بين الشعوب المختلفة، الأمر الذي يميزها على الدبلوماسية السياسية.

ومن ضمن الفعاليات التي يستضيفها مرقد الإمام الرضا عليه السلام في مدينة مشهد المقدسة، يمكن الإشارة إلى عرض آثار فنية قيمة كنسخة للقران الكريم كتبها الخطاط الإيراني القديم "أحمد نيريزي" (1087-1155 ه‍.ق)، ولوحة "ضامن آهو" الفسيفسائية للفنان الإيراني الشهير "محمود فرشجيان"، ولوحة "شمس الشموس".
104-3