التحالف الدولي لحقوق الانسان يدين جريمة أرحب

الجمعة 17 فبراير 2017 - 18:15 بتوقيت غرينتش

طالب فرع التحالف الدولي للدفاع عن الحقوق والحريات في اليمن "عدل" الامين العام للامم المتحدة الجديد أنطونيو غوتيريش للتدخل العاجل لوقف المجازر التي يتعرض لها المدنيين في اليمن من قبل طيران التحالف السعودي منذ قرابة العامين.

العالم - مراسلونا

وعبر التحالف الدولي لحقوق الانسان عن إستنكارة لاستمرار جرائم الحرب الذي يتعرض لها المدنيون في اليمن والتي كان أخرها جريمة قصف مجلس عزاء نساء في ال النكعي في قرية شراع بمديرية أرحب محافظة صنعاء مما أدى إلى استشهاد 9 نساء واصابة 10 اخريات بينهم اطفال في الهجوم.

واستهجن التحالف الدولي للدفاع عن الحقوق والحريات تهرب التحالف المفضوح من جريمته البشعة التي تعد تأتي في اطار الانتهاكات التي يمارسها التحالف بقيادة السعودية بحق المدنيين العزل في ظل التواطؤ الدولي الذي ساهم في تصاعد جرائم الحرب في اليمن.

وفيما يؤكد فرع التحالف الدولي للدفاع عن الحقوق والحريات ومركزه الرئيسي في العاصمة الفرنسية "باريس" ان قرية شرع التي أستهدف فيها مجلس عزاء النساء لم تكن منطقة مواجهات كما ادعى التحالف "وإن عملية الهجوم كان القصد منها إستهداف منزل المواطن على هادي النكفي بشكل متعمد.

وطالب التحالف الدولي للدفاع عن الحقوق والحريات فرع اليمن، الامم المتحدة بإدانة الجريمة والعمل على أيقاف الحرب ورفع الحصار المفروض على الشعب اليمني، كونه السبيل الوحيد لوقف جرائم الحرب التي تطال المدنيين.

103-10