المالكي يحذر من "مخططات" لتقسيم العراق على أساس طائفي

المالكي يحذر من
الثلاثاء ٢٨ مارس ٢٠١٧ - ٠٤:٥٩ بتوقيت غرينتش

حذر نائب رئيس جمهورية العراق نوري المالكي، الثلاثاء، مما وصفها بـ"مخططات الأعداء" الساعية إلى تقسيم العراق على أساس طائفي بعد تحريره من سيطرة تنظيم "داعش"، وفيما جدد دعوته لتشكيل حكومة أغلبية سياسية لـ"إخراج البلد من أزماته" اعتبر أن التوافقات ساهمت بتعطيل الكثير من التشريعات المهمة.

العالم ـ العراق

وقال المالكي في بيان إن "العراق يخطو باتجاه تحرير كامل أراضيه من تنظيم داعش وعودة النازحين لمناطقهم"، داعيا إلى "الوعي لمخططات الأعداء الساعية لتقسيم العراق بعد طَي صفحة داعش".

وأضاف المالكي أن "مؤتمر أنقرة الذي عقد مؤخراً هدفه تقسيم العراق على أساس طائفي"، مشيراً إلى أن "بعض الدول تحاول بشتى الذرائع التدخل في شؤون دول المنطقة".

وجدد المالكي الدعوة إلى "تشكيل حكومة أغلبية سياسية قوية لإخراج البلد من أزماته"، موضحا أن "التوافقات هي من ساهمت في تعطيل الكثير من التشريعات المهمة".

وكان المالكي دعا، في (1 شباط 2017) دعوته لتشكيل حكومة أغلبية سياسية، عازياً سبب ذلك إلى "مواجهة التحديات" التي تهدد استقرار وأمن العراق، فيما شدد على "ضرورة" المشاركة في الانتخابات واختيار "الأفضل".

104-3

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة