جون كيربي يعترف بأن هدف الضربات مساعدة النصرة وداعش!

جون كيربي يعترف بأن هدف الضربات مساعدة النصرة وداعش!
الجمعة ٠٧ أبريل ٢٠١٧ - ٠٧:٢٦ بتوقيت غرينتش

أعرب جون كيربي ، المتحدث السابق باسم وزارتي الدفاع والخارجية الأمريكيتين، عن اعتقاده بأن الضربات الأمريكية على سوريا ستغير "الوضع الميداني" في هذا البلد.

وتحدث كيربي، في تصريح لقناة CNN، عن وجود عسكريين روس ومعدات جوية روسية في قاعدة الشعيرات، مشيرا إلى أنه سيكون من المثير للاهتمام هل تعرضت طائرات روسية للضرر أم لا.

وأضاف كيربي: "أعتقد أن من المهم أن نرى كيف سترد (روسيا) على هذا (الضربات على الشعيرات) في الكلمات والأفعال على حد سواء. هذا يغير الوضع على الأرض. أعتقد أننا في صلب العمل".

يشار إلى أن الجيش الأمريكي أعلن أنه أخطر القوات الروسية مسبقا بضرباته على القاعدة الجوية السورية، ولم يقصف أجزاء من القاعدة يعتقد أن عسكريين روس متواجدين فيها.
وفيما رحبت معارضة الرياض واسطنبول بالعدوان الأميركي أكد محافظ حمص ان الهجوم الأميركي جاء منسقاً مع تعرض على الأرض قام به داعش ضد الجيش السوري.

ويأتي العدوان الأميركي على خلفية انفجار مخزن للاسلحة الكيماوية تابع للنصرة في خان شيخون، لكن واشنطن تصر على انه نتيجة قصف جوي سوري، دون ان تقدم دليلا على ذلك!

المصدر: نوفوستي

3

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة