دوري أبطال أوروبا: ثلاثية رونالدو تقتل أحلام بايرن

الثلاثاء 18 إبريل 2017 - 23:53 بتوقيت غرينتش
رونالدو سجل ثلاثة اهداف

سجل البرتغالي كريستيانو رونالدو ثلاثية "هاتريك" وقاد ريال مدريد الاسباني حامل اللقب إلى حرمان ضيفه بايرن ميونيخ الألماني من تحقيق الانجاز وقلب خسارته ذهابا على أرضه، فبلغ نصف نهائي دوري أبطال أوروبا في كرة القدم بفوزه المثير عليه 4-2 بعد التمديد الثلاثاء في إياب ربع النهائي.

على ملعب "سانتياغو برنابيو" وأمام 78 ألف متفرج بينهم نحو 4 آلاف من جماهير بايرن، افتتح البولندي روبرت ليفاندوفسكي التسجيل من ركلة جزاء (53)، قبل أن يرد رونالدو لريال (76) ثم يسجل قائد الأخير سيرخيو راموس هدفا عكسيا (78).

وأكمل بايرن الشوطين الاضافيين بعشرة لاعبين بعد طرد لاعب وسطه التشيلي ارتورو فيدال، ما فتح المجال لرونالدو باضافة هدف التأهل الثاني في نهاية الشوط الاضافي الاول (105)، ثم تحقيق الهاتريك (110) قبل ان يختم البديل ماركو أسينسيو المهرجان (112).

وأصبح رونالدو أول لاعب يسجل 100 هدف في تاريخ دوري الأبطال.

وكان النادي الملكي المتوج بـ11 لقبا في المسابقة الأوروبية (رقم قياسي)، آخرها العام الماضي، فاز في مباراة الذهاب على ملعب "أليانز أرينا" 2-1، بفضل ثنائية رونالدو في الشوط الثاني ايضا.

واستمرت عقدة  بايرن، حامل اللقب 5 مرات، أمام الأندية الاسبانية في السنوات الأخيرة، وذلك بعد اقصاء النادي البافاري من نصف النهائي أمام ريال مدريد (2014) وبرشلونة (2015) وتلتيكو مدريد (2016).

وهذه سابع مرة على التوالي يتأهل فيها ريال إلى نصف النهائي، فيما سيغيب بايرن للمرة الأولى عن المربع الأخير منذ موسم 2011-2012.

وفي ظل اصابة الجناح الويلزي غاريث بايل، دفع مدرب ريال الفرنسي زين الدين زيدان بلاعب الوسط ايسكو اساسيا، بعد تألقه الكبير أمام خيخون نهاية الاسبوع الماضي في الدوري المحلي. وفضل زيدان الذي اعتمد خطة 4-4-2، ايسكو على الكولومبي خاميس رودريغيز ولوكاس فاسكيز.

من جهته، عاد إلى بايرن هدافه البولندي روبرت ليفاندوفسكي بعد غيابه عن الذهاب لإصابة في كتفه، كما استعاد المدرب الايطالي كارلو أنشيلوتي المدافعين ماتس هوملس وجيروم بواتنغ العائدين من اصابة.

وحملت المباراة نكهة خاصة لانشيلوتي، اذ كانت عودته الأولى الى سانتياغو برنابيو منذ اقالته من تدريب ريال في أيار/ مايو 2015. ودفع المدرب الايطالي بأكبر تشكيلة اساسية لبايرن في تاريخ مشاركته في دوري الابطال بلغت 30 عاما و116 يوما.

وجاء الشوط الاول مشوقا، فسيطر بايرن على أول ربع ساعة وريال على النصف ساعة المتبقية من دون تسجيل أي هدف.

وبعد محاولات عادية من الطرفين، حصل بايرن على أول فرصة جدية اثر خرق من الفرنسي فرانك ريبري على الجهة اليسرى وتمريرة أبعدها دفاع ريال أمام الاسباني تياغو الكانتارا، فوصلت إلى روبن لعبها قوية بمساعدة من الارض في الشباك الجانبي الايسر لمرمى الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس (9).

وسدد بعدها لاعب الوسط التشيلي أرتورو فيدال من الخارج قوية فوق العارضة (13)، قبل أن يتحسن ريال تدريجا، فسدد ظهيره الأيمن دانيال كارباخال كرة قوية من حدود المنطقة أبعدها نوير ببراعة (26).

وكاد قلب الدفاع سيرخيو راموس الذي أصبح رابع لاعب من ريال يخوض 100 مباراة في دوري الأبطال بعد ايكر كارسياس (150)، راوول غونزاليس (130) والبرازيلي روبرتو كارلوس (107)، يفتتح التسجيل من تسديدة محكمة من نقطة الجزاء أبعدها بواتنغ عن خط المرمى (27).

وسدد لاعب وسط ريال الالماني طوني كروس فوق عارضة فريقه السابق (34)، ثم انطلق رونالدو الذي رفع ذهابا رصيده في المسابقات الأوروبية الى 100 هدف، بسرعة وسدد ارضية صدها نوير (36).

وصد هوملس كرة كروس بمكان سانح للتسجيل (39)، ومن مرتدة سريعة للظهير البرازيلي مارسيلو سدد رونالدو قوية فوق العارضة (42)، قبل ان يختم كروس الشوط الأول بأرضية من خارج المنطقة بين يدي نوير (45).

وقدم بايرن بداية نارية في الشوط الثاني، فأهدر روبن كرة ساقطة من مسافة قريبة أبعدها الدفاع عن خط المرمى (51)، لكن الهولندي المخضرم حصل بعد ثوان قليلة على ركلة جزاء اثر عرقلة من لاعب الوسط الدفاعي البرازيلي كاسيميرو، نفذها ليفاندوفسكي قوية في قلب المرمى (53).

ورفع ليفاندوفسكي رصيده الى 39 هدفا خلال 41 مباراة في مختلف المسابقات هذا الموسم. كما هو الهدف الـ40 له في 61 مباراة في دوري الأبطال بينها 6 في شباك ريال.

وكاد فيدال يضع ريال في مأزق كبير عندما سدد من مسافة قريبة فوق مرمى نوير (54)، ثم سدد ريبيري بين يدي نافاس (57).

ونشط المدربان تشكيلتهما في آخر ثلث ساعة، فدخل اسينسيو ولوكاس فاسكيز بدلا من الفرنسي كريم بنزيمة وايسكو، فيما دفع انشيلوتي بالبرازيلي دوغلاس كوستا وتوماس مولر على حساب ريبيري والاسباني المخضرم شابي الونسو.

وكرر رونالدو، أفضل لاعب في العالم 4 مرات، ما فعله ذهابا، فمن أول كرة فعلية وصلته في الشوط الثاني، عادل برأسية محكمة من مستوى نقطة الجزاء إلى يسار نوير بعد مجهود وكرة مرفوعة من كاسيميرو (76).

لكن المفاجأة تحققت بعد ثوان على الطرف المقابل، عندما حاول القائد راموس تشتيت كرة نحو نافاس تدحرجت في مباراته المئة عن طريق الخطأ في شباكه (77)، فخيمت أجواء التمديد على المباراة.

وسدد بعدها مارسيلو أرضية قوية صدها نوير (79)، ثم لوكاس فاسكيز خطيرة على الطائر في الشباك الجانبي الايسر (83)، قبل أن يحصل فيدال على انذاره الثاني بعد عرقلة على أسينسيو احتج عليها لاعبو بايرن (84) فأكمل بايرن المباراة بعشرة لاعبين للمرة الثانية تواليا بعد طرد الاسباني خافي مارتينيز ذهابا.

وفي الشوط الاضافي الاول، سدد رونالدو كرة قوية ابعدها نوير تابعها مارسيلو بجانب القائم الايسر (97)، رد عليها روبن بمرتدة تابعها كوستا ارضية قريبة من القائم الايسر (98)، وبعد ثوان أهدر أسنسيو بأرضية جميلة أبعدها نوير ببراعة الى ركنية (99).

وحاول ريال الاستفادة من النقص العددي قبل الوصول الى ركلات الترجيح، وهذا ما قام به رونالدو عندما سجل هدفه المئة في دوري الابطال بعد عرضية من راموس (105)، قبل ان يقتل البرتغالي آمال بايرن بمرتدة لمارسيلو مررها له مقشرة على طبق من ذهب (110)، ثم يختتم أسنسيو المهرجان بتسديدة ارضية في مرمى نوير (112).

المصدر : فرانس برس

5