"تحرير الشام" تسيطر على جسرين وحزة والنيران مستعرة بالغوطة

الإثنين ٠١ مايو ٢٠١٧ - ٠٧:٢٨ بتوقيت غرينتش

مضت أربعة ايام على استعارة نار الاشتباكات العنيفة بين الفصائل المسلحة في الغوطة الشرقية بدمشق حيث خلفت عشرات القتلى.

العالم - مراسلونا

وقالت مراسلة العالم ان "هيئة تحرير الشام" سيطرت على بلدتي "جسرين وحزة" في الغوطة الشرقية لدمشق بعد اشتباكات مع مسلحي "جيش الإسلام"، فيما لا تزال الاشتباكات مستمرة في مناطق "الأشعري - الأفتريس - المحمدية - عربين".

هذا وذكرت مصادر اعلامية أن "جيش الإسلام" سيطر على بلدتي "أفتريس والأشعري" بشكل كامل بعد اشتباكات مع فيلق الرحمن، وتم استخدام دبابات وأسلحة ثقيلة خلال الاشتباكات.

وكانت هيئة تحرير الشام” وجهت اتهاماً لجيش الإسلام بـ”الغدر” وتصفية أسراها، واقتحام البيوت في الغوطة الشرقية دون مراعاة للأعراض والنساء، وهددته بالمعاقبة والمحاسبة على ذلك.

وكان “جيش الإسلام” شن يوم الجمعة الماضي هجوماً على مواقع “هيئة تحرير الشام” في الغوطة الشرقية، وذلك بعيد توجيه عضو المكتب السياسي في جيش الإسلام “أبو عمار دلوان” اتهاماً مباشراً إلى “الهيئة باختطاف رتل مؤازرة بالكامل يعود لجيش الإسلام كان متوجهاً من الغوطة الشرقية إلى حي القابون شرقي دمشق، لاقتحام المنطقة.

2-121

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة