الجزيرة تكشف "دون قصد" أسباب هجمات"اسرائيل" على سوريا!

الجزيرة تكشف
الإثنين ٠١ مايو ٢٠١٧ - ٠٦:٢٦ بتوقيت غرينتش

تنبش قناة الجزيرة بقوة في تفاصيل اغتيال التونسي محمد الزواري، ليتبين أن الرجل التحق بالمقاومة الفلسطينية حين كان في سوريا، وطوّر آلياته الحربية لصالح المقاومة، وخلُص الفيلم في النهاية وعلى لسان صحفي اسرائيلي أن الجناة لا بد وانهم يعملون لصالح الموساد و”إسرائيل”.

العالم - سوريا

وقت عرض الفيلم أو التحقيق الاستقصائي الذي حمل اسم “ما خفي أعظم”، يتزامن مع أيام تشهد فيها المدن السورية قصفاً شنيعا من جانب الاسرائيليين أمام صمت دولي عامّ وشامل، شبيه بذلك الذي حصل حين استشهد الزواري بوابل رصاص على باب منزله في وضح النهار.

الفيلم يكشف الكثير وأتقنته الجزيرة التي على ما يبدو أنها جمّعت أدلّتها جيدا، بما فيها تلك التي لدى المقاومة ونظيرتها في تونس والسودان وغيرها، وعرضتها بصورة محترفة وتليق بالشهداء، رغم أني أجزم أن القناة القطرية لم ترغب بحال من الأحوال أن توصلنا للاستنتاج لصالح الحكومة السورية.

الأهم أن الفيلم يضيء مجددا مساحة برأسي لم تكن تعرف كيف تتعامل مع الأزمة السورية، الصورة اليوم أوضح، على الأقل أعرف أني لن أكون مع الاسرائيليين مهما كلّف الثمن!.

فرح مرقة/راي اليوم

106-10

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة