"فيديو صادم": لبناني يمارس ساديته بحق طفل سوري!

الثلاثاء ٠٢ مايو ٢٠١٧ - ١٠:٠٩ بتوقيت غرينتش

في حادثة ليست الأولى من نوعها تعرض طفل سوري لاجئ للضرب والإهانة والشتم من مواطن لبناني صور عمليته بدم بارد متحديا السلطات الأمنية ونشر التسجيل على " فيسبوك".

وتناقلت وسائل الإعلام المحلية ومواقع التواصل الاجتماعي هذا التسجيل وهو الثاني للجاني " أبو رياض"، بعد تسجيل مصور سابق للطفل ذاته (14 عاما) يتعرض للضرب من الرجل نفسه، حين قام بعض الأشخاص بنشره وفضحه، ما آثار غضب أبو رياض ليعود ويكرر العملية ذاتها متحديا السلطلت الأمنية قائلا في التسجيل "وين هيه الدولة" اللبنانية.
 

..

.


 

وبعد تداول الفيديو أعلنت صفحة قوى الأمن الداخلي الرسمية بلبنان على تويتر توقيف الذي قام بتصوير فيديو الاعتداء على الطفل والبحث جار عن باقي المتورطين بهذا العمل الإجرامي بحق الطفولة، بحسب البيان الرسمي.

 

وتتواصل العمليات اللاأخلاقية بحق الأطفال السوريين اللاجئين من اغتصاب وإهانة وزواج قسري في أرجاء مختلفة من لبنان، آخرها كانت حادثة اغتصاب قام بها لبناني (65 عاما) بحق طفلتين سوريتين لاتتجاوزان 10 سنوات من عمريهما وقام بإخفائهما في محل لبيع الورود يعمل فيه.

بالمقابل لاتزال فئة كبيرة من اللبنانيين لم تتوانَ عن تقديم يد العون والمساعدة وإظهار مشاعر التعاطف لهؤلاء اللاجئين السوريين .

المصدر: وكالات

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة