نظف القولون بهذه الـ 8 علاجات وفي أسرع وقت ممكن!

نظف القولون بهذه الـ 8 علاجات وفي أسرع وقت ممكن!
الإثنين ١٩ يونيو ٢٠١٧ - ٠٦:٠٦ بتوقيت غرينتش

يعتبر القولون من الأعضاء المهمة جداً، فهو المسؤول عن استخراج الماء، والملح، والفيتامينات، والمواد المغذية من المواد الغذائية المهضومة، كما أن دوره يكمن في التخلص من النفايات الصلبة من الجسم ومن المواد الغذائية التي لم تهضم بعد.

العالم - منوعات

ويتسبب تلوثه في تخزين السموم به بدلاً من التخلص منها وبالتالي يكون السبب في العديد من الأمراض كالصداع، الانتفاخ، الإمساك، الغازات، زيادة الوزن، انخفاض الطاقة، التعب والأمراض المزمنة.

إليك أهم 8 علاجات منزلية لتطهير القولون وتنظيفه تماماً، لكن يجب عليك أولاً استشارة طبيبك قبل تطبيق احدى هذه الوصفات خاصة إذا كنت تأخذ أي أدوية أو تعاني من أي حالة صحية.

1- شرب كمية كبيرة من الماء: يعاني الكثير من الأشخاص من مشكلة الجفاف، والتي تعتبر السبب الرئيسي لانسداد القولون.  فقولونك يحتاج للماء ليتخلص من النفايات الضارة، وهو يحتاج كمية أكبر بكثير مما تتخيل.

عليك أن لا تشرب أقل من 3 لتر ماء يومياً، وينصح العديد من الخبراء بتجاوز هذه الكمية وشرب 3 ليتر يومياً إن أمكن، هذا سيسهل عملية التخلص من السموم الموجودة في جسدك.

2- عصير البرقوق المجفف: فعصير البرقوق يحتوي على كمية هائلة من الألياف، وهو أمر جيد لتنظيق انسداد القولون. عليك أن تشرب ما يقارب 8 أونصات قبل الفطور و8 أونصات بعد العشاء.

بمجرد أن تشعر أن حركة أمعاءك أصبحت أكثر تواتراً، عليك البدأ في التوقف عن تناول هذا العصير لكي تمنع القولون من الاعتماد عليه.

3- تناول الكثير من الألياف: البرقوق هو مصدر جيد للألياف، لكن هناك العديد من المصادر الأخرى، منها: الأفوكادو، التوت، جوز الهند، تين، البامية، الكرنب "الملفوف".

الإناث بين عمر 19-50 عاماً يحتجن لـ25 غم من الألياف يومياً للتخلص من نفايات وأوساخ الجسم.  أما الذكور في هذا العمر فيحتاجون إلى معدل 38 غم تقريباً.  بعد الـ50 النساء يحتجن 21 غم من الألياف بينما الرجال في العمر ذاته يحتاجون إلى 30 غم.

4- عصير الليمون: فاحتواء الليمون على كمية كبيرة من فيتامين c يمنحها خصائص مضادة للأكسدة، ووفقاً للعديد من الأبحاث، فإن هذا الأمر جيد لصحة القولون بشكل عام.

الليمون أيضاً يعمل على زيادة معدل التمثيل الغذائي، وزيادة كفاءة الجسم في طرد النفايات.

ابدأ يومك بشرب الليمون مع الماء الدافئ.

5- اللجوء إلى البروبيوتكس: والبروبيوتكس هي بكتيريا صحية، وهذه البكتيريا تعمل على ضبط البكتيريا المضرة والسامة والتي تؤدي لانسداد القناة الهضمية والقولون. في الوضع الطبيعي فجسمك يحتوي على هذا النوع من البكتيري. لكن بعض الأدوية كالمضادات الحيوية قد تقتلهم.

ويمكن تحسين كمية البروبيوتكس في جسدك عن طريق هذه الأطعمة:

- الزبادي.

- اللبن الرائب.

- مخلل الملفوف

- الشوكولاته الداكنة.

- مخلل الخيار.

6- استخدم بذور الكتان في كل شيء: يمكنك وضع بذور الكتان مع الشوفان، حبوب الفطور الصباحي "كورن فليكس"، والزبادي.

فأسيد الأوميغا 3 الموجود في بذور الكتان يعمل على تحسين القولون، كما أن الكتان يحتوي على الألياف المفيدة  أيضاً للقولون.

100 غم من بذور الكتان يحتوي على 27 غم من الألياف.

7- استخدام خلّ التفاح: يحتوي خلّ التفاخ على إنزيمات تدعم نمو بروبيوتيك (متممات غذائية من البكتيريا الحية أو الخمائر)، كما أن طبيعة الخل الأسيدية تساعد في محاربة تصلب القولون وانسدادها.

اخلط 8 أونصات من الماء الدافئ مع 2 ملعقة من خل التفاح وملعقتين من العسل الطبيعي. اخلط الكزيج جيداً واشربه.  كرر العملية كل صباح حتى تشعر بالتحسن.

8- شاي الزنجبيل: الزنجبيل يعمل على تدفئة وإحماء الجسم من الداخل، مما يسرع عملية الهضم البطيء وحركات الأمعاء؛ وللحصول على نتائج أفضل، اصنع شاي الزنجبيل فالماء الدافئ سيعطي نتائج أفضل.

طريقة تحضير شاي الزنجبيل:

- ملعقتين من الزنجبيل الطازج المبروش.

- ربع ملعقة من الكركم.

- 5 أكواب من الماء النقي.

ضع المكونات معاً في وعاء، واترك الخليط على نار هتدئة، واتركه لمدة 10 دقيقة، أزل الوعاء عن الحرارة وأضف العسل الطبيعي لتحسين المذاق.

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة