بعد التهديد الروسي .. أستراليا تعلق الضربات الجوية في سوريا

بعد التهديد الروسي .. أستراليا تعلق الضربات الجوية في سوريا
الثلاثاء ٢٠ يونيو ٢٠١٧ - ٠٧:١١ بتوقيت غرينتش

أعلنت وزارة دفاع أستراليا، اليوم الثلاثاء 20 يونيو/حزيران، أنها علقت الضربات الجوية في سوريا بعدما أسقطت الولايات المتحدة طائرة عسكرية سورية يوم الأحد، وبعد تهديد وجهته روسيا لطائرات التحالف بقيادة واشنطن.

وقالت وزارة الدفاع في بيان:

في إجراء احترازي توقفت ضربات قوة الدفاع الأسترالية في سوريا مؤقتا.

وكان متحدث باسم التحالف الدولي، الذي تقوده واشنطن، قد صرح لـ "سبوتنيك" بأن الولايات المتحدة ستنقل طائراتها في سوريا إلى موقع آخر.

وقال: "نتيجة للحوادث التي وقعت مؤخرا، بما في ذلك مع القوات المدعومة من قبل النظام السوري والقوات المسلحة الروسية، اتخذنا التدابير الوقائية لتغيير موقع الطائرات في سوريا، لمواصلة محاربة "داعش" لضمان سلامة أفراد طواقم طائراتنا".

وبحسب المراسل العسكري لـ "Al-Masdar News" إن الولايات المتحدة تصرفت هكذا خوفا من التصادم مع الطائرات الروسية.

يأتي ذلك بعد أن أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية، مساء يوم أمس الأحد، إسقاط طائرة " سو — 22" تابعة لسلاح الجو السوري في محيط بلدة الرصافة بريف الرقة، كانت تقصف مناطق تابعة لمقاتلي " قوات سوريا الديمقراطية" تدعمهم واشنطن في سوريا، حسب مزاعم البنتاغون.

في حين أكدت دمشق أنها كانت تقصف "داعش" واعتبرت ان الاعتداء الاميركي يكشف دعم اميركا للارهاب.

المصدر: د ب أ

4

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة