إصابة مصطفى البرغوثي في مواجهات مع جيش الاحتلال

إصابة مصطفى البرغوثي في مواجهات مع جيش الاحتلال
الإثنين ١٧ يوليو ٢٠١٧ - ٠٦:١١ بتوقيت غرينتش

تعرض الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية مصطفى البرغوثي للإعتداء بالضرب من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي أثناء تأديته صلاة الظهر مع المصلين في ساحة باب الأسباط بالمسجد الأقصى المبارك.

العالم - فلسطين

واعتدت قوات الإحتلال الاثنين، بالضرب على العشرات من المصلين الفلسطينيين.

ووصل البرغوثي إلى ساحة باب الأسباط رغم الحواجز والقيود وأدى صلاة الظهر مع المقدسيين المعتصمين في الساحة الذين يتصدون للإجراءات الإسرائيلية ويرفضون المرور عبر البوابات الالكترونية.

وقال مصطفى البرغوثي إن هذا القمع الإسرائيلي لن يكسر إرادة المقدسيين، داعيا الفلسطينيين إلى إسناد أهل القدس والمرابطين فيها وعدم تركهم وحدهم في المعركة التي تتعلق بأولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين وبمستقبل القدس.

وطالب البرغوثي الدول العربية والإسلامية بفرض العقوبات والمقاطعة على إسرائيل لردعها عن ممارساتها تجاه القدس والمسجد الأقصى.

ويواصل المصلون الفلسطينيون تأدية صلواتهم خارج باحات المسجد الأقصى، وذلك رفضا واحتجاجا على إجراءات الإحتلال الجديدة التي فرضت عليهم، الأحد.
ونصبت سلطات الإحتلال بوابات الإلكترونية أمام بوابات المسجد الأقصى، فيما اعتبرها الفلسطينيون تقييدا لحرية العبادة.

216

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة