فيديو وصور.. إحياء ذكرى #مريم_ميرزاخاني بحضور كبار الشخصيات الإيرانية

الخميس ٢٠ يوليو ٢٠١٧ - ٠٦:٢٠ بتوقيت غرينتش

طهران (العالم) 2017.07.20 ـ بحضور كبار الشخصيات العلمية والثقافية والسياسية أقيمت في العاصمة الإيرانية طهران مراسم تأبين بمناسبة رحيل نابغة الرياضيات العالمة الإيرانية "مريم ميرزاخاني".

العالم ـ إيران

وأقيمت في مسجد بغرب العاصمة الايرانية طهران مراسم تأبين بحضور كبار المسؤولين في البلاد والشخصيات الثقافية والعلماء لذكرى "مريم ميرزاخاني" التي توفيت في الأربعين من عمرها بعد صراع طويل مع مرض السرطان، ليخسر العالم أول امرأة حصلت على ميدالية "فيلدز" أهم جائزة في مجال الرياضيات، تقديراً لعملها في فهم "تناظري الأسطح المنحنية".

"تعد مريم ميرزاخاني أول امرأة تحصل على ميدالية "فيلدز" في العالم"

وفي تصريح لقناة العالم قال رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي: تعد ميرزاخاني من كبار علماء القرن الأخير؛ تمكنت بعمرها القصير أن تخطو خطوات كبرى وتحصل على ميدالية "فيلدز" التي تعد بمثابة جائزة نوبل، وتكون فخراً للإيرانيين ولكل المسلمين في العالم.

وولدت ميرزاخاني عام 1977 بالعاصمة الإيرانية طهران ودرست في مدارس العاصمة وحصلت على شهادة البكالوريوس، ثم أكملت دراستها العليا في جامعة هارفارد وعملت باحثة في عدد من المؤسسات البحثية وأستاذة في جامعة ستانفورد، وكانت متخصصة في هندسة الأشكال غير الاعتيادية، حيث اكتشفت طرقاً جديدة لاحتساب أحجام الأجسام ذات الأشكال المخروطية، وحصلت على ميدالية "فيلدز" التي يطلق عليها "نوبل علماء الرياضيات" عام 2014.

"مثلت ميرزاخاني إيران في العديد من المحافل العلمية على الصعيد الدولي"

وعلى هامش مراسم التأبين قال مساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية والبرلمانية حسن قشقاوي إن "فقدان مريم ميرزاخاني هذه الشخصية العلمية الإيرانية تعد خسارة كبيرة لإيران وللأوساط العلمية."

ومثلت ميرزاخاني إيران في العديد من المحافل العلمية، وكانت سبباً لتعريف إيران في الكثير من المحافل الدولية، وقد أعرب المشاركون في هذه المراسم التأبينية بأن ساحة العلم والإنسانية فقدت هذه النابغة الإيرانية المتألقة.

للمزيد من التفاصيل شاهدوا الفيديو المرفق..

104-1

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة