كارلا ديل بونتي ستستقيل قريبا من لجنة التحقيق الدولية حول سوريا

كارلا ديل بونتي ستستقيل قريبا من لجنة التحقيق الدولية حول سوريا
الأحد ٠٦ أغسطس ٢٠١٧ - ٠٨:٣٢ بتوقيت غرينتش

أعلنت المدعية العامة السابقة المتخصصة في جرائم الحرب "كارلا ديل بونتي" الاحد انها ستستقيل قريبا من لجنة التحقيق حول سوريا التابعة للأمم المتحدة.

وقالت في مقابلة أجرتها معها صحيفة "بليك" السويسرية خلال مهرجان أفلام لوكارنو في مسقط رأسها كانتون تيسان، "أنا محبطة، لقد استسلمت! لقد كتبت استقالتي وسأرسلها في الأيام المقبلة".

واوضحت انها ستشارك في دورة مجلس حقوق الانسان في ايلول/ سبتمبر في جنيف قبل ان تغادر.

وقالت اللجنة في بيان ان ديل بونتي ابلغتها الامر "في منتصف حزيران/ يونيو" مشيدة ب"مساهمتها" و"جهودها"، لكنها اكدت ان "العمل سيتواصل".

واضافت "من واجبنا الاستمرار (...) بسبب العدد الهائل من السوريين من ضحايا اسوأ انتهاكات لحقوق الانسان والجرائم الدولية. ان جهودا كهذه ضرورية اكثر من اي وقت".

وشكل مجلس حقوق الإنسان لجنة التحقيق المستقلة التابعة للأمم المتحدة في آب/ أغسطس 2011 بعد بضعة أشهر من بدء الازمة السورية. وانضمت ديل بونتي الى اللجنة في أيلول/ سبتمبر 2012.

ورفعت اللجنة التي يرأسها البرازيلي باولو بينيرو تقارير عدة لكن دمشق لم تسمح لها أبدا بدخول الأراضي السورية.

وقالت ديل بونتي "لم يعد بإمكاني أن أبقى في هذه اللجنة التي لا تفعل شيئا"، متهمة أعضاء مجلس الأمن "بعدم الرغبة في تحقيق العدالة".

المصدر : فرانس برس

5

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة