تحذيرات من حدوث تسرب كيماوي بمنطقتين في تكساس عقب إعصار هارفي+فيديو وصور

الثلاثاء ٢٩ أغسطس ٢٠١٧ - ٠٢:٤٤ بتوقيت غرينتش

الولايات المتحدة (العالم) 2017.08.29 ـ إرتفع عدد ضحايا الإعصار هارفي في مدينة هيوستن بولاية تكساس الأميركية إلى 7 قتلى على الأقل، إضافة إلى تشريد 30 ألفاً آخرين، فيما واجهت وكالات الإغاثة معضلة إيجاد أسرة لعشرات الآلاف من أهالي الولاية الذين دفعتهم العاصفة إلى الفرار من منازلهم.

العالم ـ حوادث

وبدت مدينة هيوستن بولاية تكساس الأميركية عائمة على بحر من فيضانات الإعصار هارفي الذي حصد في طريقه أرواح عدة ضحايا وتسبب بتشريد عشرات الآلاف من السكان.

وحذرت السلطات من حدوث تسرب كيماوي في منطقتين بولاية تكساس وأوعزت للمواطنين بالبقاء في الملاجئ وإغلاق أجهزة التكييف ونصحتهم أن يستعدوا لوضع قد يستمر لفترة طويلة.

هذا فيما حذر خبراء الإرصاد من احتمال أن تشهد الأيام المقبلة زيادة في مياه الفيضانات الناجمة عن العاصفة، ما دفع الكثيرين إلى الرحيل عن المدينة.

قوات الحرس الوطني والشرطة وعمال الإنقاذ ومدنيون في طائرات هليكوبتر وزوارق وشاحنات خاصة للسير في مناطق الفيضانات سارعوا لإنقاذ مئات الأشخاص الذين لا يزالون محاصرين في هيوستون.

ودعت أجهزة الطوارئ السكان إلى التوجه إلى المناطق المرتفعة أو الصعود إلى أسطح المباني لتتمكن مروحيات الإنقاذ من العثور عليهم.

الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي يزور تكساس للاطلاع على عمليات الإغاثة أعلن حالة الطوارئ أيضاً في ولاية لويزيانا القريبة من تكساس لتأمين المساعدات تحسباً لوصول الإعصار هارفي إلى هذه الولاية الواقعة في الجنوب الأميركي.

وأوضح ترامب أن حجم الكارثة كبير جداً وستكون إعادة إعمار تكساس بعد الإعصار طويلة وصعبة وستكلف مليارات الدولارات.

للمزيد من التفاصيل شاهدوا الفيديو المرفق..

104-3

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة