الحجاج يواصلون رمي جمرة العقبة بمنى في اولِ ايامِ عيد الاضحى

الحجاج يواصلون رمي جمرة العقبة بمنى في اولِ ايامِ عيد الاضحى
الجمعة ٠١ سبتمبر ٢٠١٧ - ٠١:٤٧ بتوقيت غرينتش

يواصل حجاج بيت الله الحرام آداء مناسكهم في مشعر منى في أول أيام العيد الاضحي المبارك لرمي جمرة العقبة الكبرى وتقديم الهدي وحلق الرأس، وبعد ذلك يتوجه الحجاج الى مكة المكرمة لطواف الافاضة وهو ركن من اركان الحج ثم يعودون الى المبيت في مشعر منى خلال ايام التشريق.

العالم - العالم الإسلامي

ياتي ذلك بعدما اكتملت نفرة اكثر من مليوني وستمائة حاج إلى المشعر الحرام "مزدلفة" بعد أن وقفوا على صعيد عرفات، وقضاء ركن الحج الأعظم.

وباتوا في مزدلفة ليلة العيد ، لجمع الحصى والتوجه إلى منى بعد صلاة فجر اليوم الجمعة أول أيام عيد الأضحى لرمي جمرة العقبة الكبرى وتقديم الهدي ذبحا او نحرا، وحلق الراس ومن ثم المبيت في منى ليلة، الحادي عشر والثاني عشر من ذي الحجة حيث يتم رمي بقية الجمرات في هذين اليومين .

وكان قائد الثورة الاسلامية في ايران آية الله السيد علي خامنئي قد أكد في ندائه للحجاج اَن العالم الاسلامي يعاني من انعدام الأمن أخلاقيا ومعنويا وسياسيا؛ بسبب الغفلة وهجمات الأعداء الشرسة.

وقال آية الله خامنئي اِن الاحتلال الاسرائيلي أثار الفتن في العالم الاسلامي الذي بات غافلا عن المسؤولية الحتمية لإنقاذ فلسطين، لانشغاله في حروب داخلية في سوريا والعراق واليمن وليبيا والبحرين، وبمواجهة الإرهاب في افغانستان وباكستان وغيرِها، وحمل آية الله خامنئي رؤساء العالم الاسلامي والنُخب السياسية والدينية والثقافية واجبات تحقيق الوحدة والتحذير من النزاعات القومية والطائفية وتوعية الشعوب وتحذيرها من مكائد الاستكبار والصهيونية، والتعبئة لمواجهة العدو في ساحات الحروب العلنية والناعمة، وطالب العالم الاسلامي بالتضامن لوقف العدوان على اليمن، والدفاع عن فلسطين والاقليات المسلمة المضطهدة في ميانمار وغيرها.

110
 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة