طهران تنفي بشدة المشاركة في تجربة نووية كورية، وتحذر من خرق الاتفاق النووي

طهران تنفي بشدة المشاركة في تجربة نووية كورية، وتحذر من خرق الاتفاق النووي
الإثنين ١١ سبتمبر ٢٠١٧ - ٠٧:٠٨ بتوقيت غرينتش

نفى المتحدث باسم الخارجية الايرانية بهرام قاسمي نفيا قاطعا اي مشاركة لبلاده في التجربة النووية الاخيرة لكوريا الشمالية، محذرا من ان ايران لن تكون البادئة بخرق الاتفاق النووي ولن تتحمل ذلك من اي طرف من اطراف الاتفاق.

العالم - ايران

وقال قاسمي في مؤتمره الصحفي الاسبوعي اليوم الاثنين: "الاقوال الأجنبية حول التوسع الايراني هي من ضمن السياسيات الخاطئة تجاه بلادنا"، مضيفا ان "ايران تركز على وحدة العراق، وهذا موقفنا تجاه الاستفتاء في كردستان".

وشدد على ان "ايران تنفي نفيا قاطعا مساعدة كوريا الشمالية في تجربتها النووية".

وحول الاتفاق النووي قال قاسمي، ان الاتفاق النووي هو اتفاق دولي بين 6 دول ونجاحه مرتبط بالتزام جميع اطرافه، واكد: ان "كل طرف يخرق الاتفاق النووي عليه ان يدفع ثمن فعلته"، معتبرا ان "ايران لن تكون البادئه بخرق الاتفاق النووي وطهران ملتزمة بتطبيقه".

وحذر قاسمي من ان "كل من ينكث أو يهدد بالخروج من الاتفاق النووي سيكون ردنا عبر اللجنة المختصة بمتابعة الاتفاق، ولن نتحمل ذلك".

واتهم قاسمي واشطن بالقول: "الحكومة الاميركية تتاجر بموضوع الارهاب في سبيل مصالحها في المنطقة".

وشدد قاسمي على ان "ايران في مقدمة الاطراف التي تتصدى للارهاب في المنطقة ودفعت الثمن غاليا".

2-101
 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة