في ذكرى استشهاده..

شاهد.. هكذا ألقى الشهيد ذوالفقار التحية للسيد نصرالله عند استشهاد نجله!

الثلاثاء ١٢ سبتمبر ٢٠١٧ - ٠٣:٥٥ بتوقيت غرينتش

نشر الاعلام الحربي مقتطفا من فيديو للشهيد القيادي في حزب الله مصطفى بدر الدين "ذو الفقار"، والذي فيه القى التحية لامين عام حزب الله السيد حسن نصرالله عند استشهاد نجله هادي نصرالله.

العالم - لبنان

ويصادف يوم 12 ايلول /سبتمبر 1997 ذكرى استشهاد محمد هادي حسن نصر الله نجل الأمين العام لحزب الله في إقليم التفاح بلبنان.

الشهيد محمد هادي حسن نصر الله نجل الأمين العام لحزب الله هو من مواليد بيروت في التاسع عشر من ايلول عام 1979 وينتسب الى قرية البازورية، والدته فاطمة ياسين.

 

تابع هادي دراسته في مدرسة الناصر ومدرسة الرسول الاعظم ومدرسة المصطفى وتابع دراسة حوزوية لستة اشهر.. ثم ترك مقعد الدراسة والتحق بالمقاومة بعد موافقة والده. وفي نيسان العام 1997  عقد قرانه على  ابنة الشيخ علي خاتون وكان عمره 18 ربيعاً.

ميزاته

 

كان اخلاقيا جداً في تعامله مع الآخرين وحنوناً مع  عائلته ومؤمناً ملتزماً مواظباً على الصلاة في مسجد بئر العبد في ضاحية بيروت وعلى اداء المستحبات من صلاة وصيام. وقد تميز بالوعي والنباهة منذ طفولته، وتأثر بوالده السيد حسن نصر الله وكانت العلاقة بينهما علاقة صداقة تجاوزت علاقة الابوة، كما كان والده مرشدا وناصحا له على الدوام. وتأثر الشهيد جدا بشخصية الامام الخميني والامام الخامنئي والسيد عباس الموسوي.

جبل الرفيع.. محطة الجهاد الأخيرة والاستشهاد

كان السيد هادي محبا لساحات الجهاد انضم في سن مبكرة الى صفوف المقاومة عن عمر 15 عاما . وكان مقداما شجاعا ذا كفاءة مكنته من الانتماء الى عديد الوحدة الخاصة.. وقد شارك في عمليات نوعية عديدة واقتحام مواقع للعدو.

في 12 ايلول 1997 رصدت المقاومة تحركا لقوة اسرائيلية ضمن نطاق الجبل الرفيع في اقليم التفاح فدخلت مجموعات بينها مجموعة تضم الشهيد هادي الى المنطقة لنصب كمين للقوة الاسرائيلية، واشتبكت معها طويلاً مسقطة اربعة قتلى والعديد من الاصابات، وباشرت مجموعة المقاومين انسحابها دون اصابات. لكن العدو زج بالطيران المروحي وقوات برية اخرى مما استدعى مواجهات اضافية وقد اصيب في هذا الوقت السيد هادي اصابتين في خاصرته وعنقه.  واسر العدو جثمانه الطاهر، وقد استشهد معه المجاهدان هيثم مغنية وعلي كوثراني.

كانت مواجهات الجبل الرفيع ملحمة بطولية وفي مكان شديد الخطورة وخاضها الشهيد هادي مع رفاقه وعمره 18 عاماً، ليلتحق بركب الشهداء ويحقق بشهادته التفافا اكبر حول المقاومة تجسد بالوفود السياسية المختلفة التي عزت والده السيد حسن نصر الله.

في حزيران 1998، أعيد جثمان الشهيد هادي نصر الله من الأراضي المحتلة في عملية تبادل قام بها العدو مع حزب الله. 

وصيته

إنني - وبعون الله - مجاهد من مجاهدي المقاومة الإسلامية. التحقت بالمقاومة بهدف التحرير والدفاع عن دين الله تعالى، فاخترت عملي هناك، حيث الجبال العالية - جبال مليتا وصافي وعقماتا واللويزة، أبتغي الدفاع عن رايتي وولائي، عن نهجي وعن أمتي، لأبيد عدو الله وعدوي، جرثومة الفساد الكيان الصهيوني، راجياً الله تعالى أن يرزقني الشهادة في سبيله.‏

والدي العزيز: إلى سيدي ومولاي وأميني وقائدي وأستاذي ومرشدي، سلام لك من عمق الفؤاد، سلام عليك وشوقاً إليك وإلى رائحتك رائحة رسول الله.‏

يا والدي، لقد ربيتني وعلّمتني وأرشدتني، وسوف أكون بإذن الله عند حسن ظنك.‏

 إلى إخوتي المجاهدين في المقاومة الإسلامية: أيها المجاهدون، تمنيت أن أكون معكم وفي خدمتكم، خدمة رجال الله، السلام عليكم أيها الأبطال يوم ولدتم ويوم استشهدتم. السلام على التراب الذي داسته أقدامكم، والذي ارتوى من دمائكم. يا صانعي المجد والعزة والكرامة لهذه الأمة، ويا رافعي راية العز والانتصار، راية الحق، راية الإسلام المحمدي الأصيل.. يطلع الفجر على زغاريد رصاصكم وصيحات نداء ثاراتكم الحسينية، نور الشمس نوركم، وجمال الطبيعة جمالكم، فسلام على أرواحكم التي تعرج إلى السماء والملكوت الأعلى، وسلام على أرواحكم الاستشهادية حيث أهل بيت محمد (ص).‏

إن طريقنا هو طريق ذات الشوكة وطريق شاق وصعب، (وَلاَ تَهِنُوا وَلاَ تَحْزَنُوا وَأَنْتُمُ الأعْلَوْنَ) فأرجو منكم المثابرة على ما يحبه الله، جاهدوا ورابطوا ولا يرعبْكم علو دشمهم وقوة سلاحهم، فأنتم تمتلكون قوة "الله أكبر" وقوة ذي الفقار.‏

أوصيكم بقراءة زيارة عاشوراء وزيارة وارث وبعض الآيات القرآنية كل يوم أو قدر المستطاع، وإهدائها إلى الشهداء. وأرجو منكم المسامحة والمعذرة، ولا تنسوني من الدعاء.‏

 106-104

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة