ماتيس يتفقد المنشآت النووية على خلفية التوتر مع بيونغ يانغ

الأربعاء 13 سبتمبر 2017 - 09:18 بتوقيت غرينتش
ماتيس

يتفقد وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، اثنين من منشآت الأسلحة النووية والقاذفات الاستراتيجية في البلاد، على خلفية التوتر القائم مع كوريا الشمالية عقب تجربتها الهيدروجينية الأخيرة.

العالم - الأميرکيتان

ويعاين قائد البنتاغون يوم الأربعاء في 13 سبتمبر/أيلول الجاري، قاعدة للقوات الجوية الأمريكية قرب مدينة مينوت، بداكوتا الشمالية، وهي القاعدة الوحيدة التي تضم قاذفات استراتيجية وصواريخ باليستية عابرة للقارات في نفس الوقت بالولايات المتحدة.

وتهدف الزيارات التفقدية للوزير ماتيس إلى التعرف على جاهزية منظومة رادارات التحذير من الهجمات الصاروخية، والاطلاع على مدى صلاحية الرؤوس الحربية النووية المخزّنة هناك.

وتأتي هذه الزيارات التفقدية للأسلحة النووية والاستراتيجية الأمريكية، في وقت يزداد فيه التوتر بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية، التي أجرت تجربة تفجير قنبلة هيدروجينية، يوم الأحد قبل الماضي، في سادس تجربة على اختبار تفجيرات نووية في البلاد، وذلك بعد أيام قليلة من إطلاقها صاروخا باليستيا اخترق الأجواء اليابانية، وسقط في بحر اليابان.

ويعقد رئيس البنتاغون يوم الخميس في 14 سبتمبر الجاري، في أوماها بولاية نيفادا، لقاء مع قيادة القوات الاستراتيجية الأمريكية، ويناقش معها مسألة "الردع الاستراتيجي"، في ذات السياق.

وبعد ذلك، يزور الوزير ماتيس المكسيك، يوم 15 سبتمبر/أيلول الجاري ، حسبما ذكر المكتب الصحفي للبنتاغون.

المصدر: نوفوستي