عقب لقائه مع الرئيس الروسي:

ظريف وبوتين يبحثان الموضوع النووي والازمة السورية

ظريف وبوتين يبحثان الموضوع النووي والازمة السورية
الأربعاء ١٣ سبتمبر ٢٠١٧ - ٠٢:٣٣ بتوقيت غرينتش

قال وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف في تصريح صحفي له عقب لقائه مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في سوتشي ان ايران و روسيا تؤكدان على ان الاتفاق النووي لا يخضع للتفاوض.

وأشار ظريف الى لقائه مع الرئيس الروسي، وقال: كان لدينا لقاء ذات مغزى وجيد للغاية مع بوتين، واجريت مباحثات جادة بشان مختلف قضايا ذات الاهتمام المشترك، والعلاقات الثنائية، وتعزيزها ومواصلة مختلف مجالات التعاون من العسكرية الى النووية  وايضا النقل ومشروع مد سكك الحديد ومحطات توليد الطاقة الحرارية والتعاون في مجال الطاقة.

واضاف: انا شعرت بان بوتين كالقادة الايرانيين يرغب بالمزيد من تطوير العلاقات وبامكان العلاقات القائمة ان تشهد المزيد من التنمية حتى مقارنة بالوضع القائم، والذي شهد تناميا بنسبة 70 بالمائة مقارنة بالعام الماضي.

واردف بالقول: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لحد الان قد نفذت كافة التزاماتها بشان الاتفاق النووي الا انه مع الاسف ان بعض الاطراف لم تلتزم بالشكل المطلوب، فاننا اكدنا ان الاتفاق النووي يعد اتفاقا دوليا شاملا ويجب على الجميع الالتزام به.

وفيما يتعلق بالموضوع السوري قال: كان هناك تعاون جيد في مجال مكافحة الارهاب، وايضا تعاون جيد في احلال الهدوء في سوريا ويوم غد وبعد غد في آستانا وبحضور تركيا البلد الجار سنواصل هذا المسار.

واضاف: نامل في اجتماع استانا ان نحقق المزيد من النجاح لاحلال الهدوء وتقديم المساعدات الانسانية وان تنطلق المسيرة السياسية في سوريا، كما ان الحيلولة دون اندلاع الازمات في الخليج الفارسي من اهدافنا، وانه جرى تنسيقات جيدة في هذا المجال.

واضاف: سنواصل مباحثاتنا مع لافروف على هامش اجتماعات الجمعية العامة لمنظمة الامم المتحدة.

المصدر : وكالة تسنيم الدولية للانباء

5

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة