استعدادات عسكرية على تخوم آخر معاقل الارهابيين في العراق

الأربعاء 13 سبتمبر 2017 - 22:23 بتوقيت غرينتش
الية عسكرية عراقية

بدأت القوات العراقية مدعومة بقوات شبه عسكرية استعدادها لاقتحام احد اخر معاقل تنظيم "داعش" في محافظة الانبار، حيث لا يزال التنظيم يسيطر على ثلاث بلدات قريبة من الحدود العراقية السورية.

واتخذت وحدات مدفعية مواقع على مقربة من مدينتي عنه و راوه، اللتين يسيطر عليهما "داعش"، والواقعتين على بعد نحو مئة كيلومتر من الحدود مع سوريا.

قام المقاتلين من كتيبة المدفعية قاموا بتركيب مدافعهم في منطقة صخرية، كما اقاموا سواتر ليتخذ منها الرماة مواقع لهم.

وانتشر مقاتلون من العشائر السنية في الانبار الى جانب القوات الحكومية الشيعية بغالبيتها، لتشغيل مرابض المدفعية.

وقال الشيخ قطري كهلان، قائد احد فصائل مقاتلي العشائر، ان "جميع العشائر حريصة على المشاركة في التحرير والقتال ضد تنظيم داعش".

واضاف وهو يحمل بندقية آلية في يده ويشير نحو الافق حيث لا يظهر سوى اشجار بعيدة، ان "اشخاصا من عشائر في مدينتي عنه و راوه يزودوننا بالمعلومات ويؤكدون ان المعركة ستكون شرسة ولكن سريعة".

وستكون القائم التي تعد اخر اكبر معاقل الارهابيين القريبة من الحدود مع سوريا، الهدف التالي للقوات العراقية، بعد عنه و راوة.

وتقع القائم على الجهة المقابلة لدير الزور السورية، حيث يتعرض تنظيم "داعش" الى هجمات متلاحقة من القوات السورية والائتلاف العربي الكردي الذي يقاتل بدعم من الولايات المتحدة الاميركية.

المصدر : فرانس برس

5