المقرّر المعني بالاحتجاز التعسفي يطالب بزيارة البحرين

الخميس 14 سبتمبر 2017 - 04:22 بتوقيت غرينتش
جوزیه غیفارا

طالب رئيس الفريق العامل المعني بالإحتجاز التعسفي فی مجلس حقوق الإنسان الأممي جوزيه غيفارا حكومة البحرين بالسماح لفريقه بدخول البلاد ليتمكن من تحليل الوضع و جمع المعلومات اللازمة للوقوف على التحديات التي يواجهها المجتمع المدني من قبيل الإحتجاز التعسفي.

العالم - البحرین

لفت غيفارا في تصريح خاص لقناة اللؤلؤة على هامش أعمال مجلس حقوق الإنسان المنعقد في دورته الـ 36 في جنيف إلى أنّ التقرير الأخير لفريقه العامل الذي قدّمه إلى مجلس حقوق الإنسان تضمّن توصيات حول الإعتقال التعسفي لشخصيتين بحرينيتين – الناشطة زينب الخواجة المتواجدة حالياً خارج البلاد و الصحفي المعتقل حالياً محمود الجزيري – على خلفية دفاعهم عن حقوق الإنسان معتبراً أنّ أمام الحكومة البحرينية فرصة لتطبيق توصيات الفريق و الأخذ بعين الإعتبار إطلاق سراح المحتجزين تعسفاً و تمكينهم من تلقي العلاج اللازم.
و قال غيفارا في معرض ردّه على الأسئلة إنّ “على أعضاء الأمم المتحدة الإلتزام بحماية حقوق المدافعين عن حقوق الإنسان و ضمان حرية الرأي و التعبير التي ينصّ عليها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان و على حكومة البحرين الإلتزام بما جاء في القانون الدولي و إحترام حرية الرأي و التعبير و حق المدافعين عن حقوق الإنسان في تعزيز و حماية حقوق كل أفراد المجتمع دون تمييز”.

المصدر : قناة اللؤلؤة

غیفارا


214