روبرت غيتس: العقوبات ضد روسيا أبدية!

روبرت غيتس: العقوبات ضد روسيا أبدية!
الثلاثاء ١٩ سبتمبر ٢٠١٧ - ٠٩:٠٢ بتوقيت غرينتش

رأى وزير الدفاع الأمريكي السابق روبرت غيتس، أن قانون العقوبات ضد روسيا، الذي أقره الكونغرس مؤخرا، يحرم سيد البيت الأبيض من فرصة "المساومة" مع موسكو.

العالم - الأميركيتان

وقال غيتس في تصريح صحفي :"قرار الكونغرس حرم الرئيس من إمكانية المساومة مع الروس، وإقناعهم بتغيير سياستهم، مقابل رفع العقوبات. ما يقلقني ليس العقوبات تحديدا، فأنا أساندها تماما، لكني أرى أنه يجب أن يكون لدى الرئيس إمكانية لتصحيحها".

وأوضح وزير الدفاع الأمريكي السابق أن "المشكلة تكمن في أن العقوبات تبقى إلى الأبد. تخيلوا أن الكونغرس ساند رفع العقوبات عن روسيا، فيما بقي القرم تحت سلطتها"، مضيفا  "أؤكد لكم أن هذا الأمر لن يحصل. الفرصة معدمة!".

وساق غيتس مثالا على  صعوبة عملية إلغاء قوانين العقوبات الاقتصادية، تعديل جاكسون – فانيك، الذي أقر عام 1974 وفرضت بموجبه عقوبات على الاتحاد السوفيتي، لا تزال سارية جزئيا حتى الآن، على الرغم من أن الاتحاد السوفيتي اختفى منذ 26 عاما.

وشدد رئيس البنتاغون السابق، على أن الكونغرس لم يترك للرئيس الأمريكي أي هامش للمناورة والمرونة، بحيث تكون العقوبات بمثابة وسيلة للضغط على موسكو.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وقع في 2 أغسطس/آب الماضي على قانون لقيود جديدة ضد روسيا.

ويلزم هذا القانون في مسودته الرئيس الأمريكي، بالتنسيق المسبق مع الكونغرس في أي تخفيف أو رفع للعقوبات، وبذلك لن يستطيع سيد البيت الأبيض رفع العقوبات بمرسوم شخصي منه، كما كان ذلك ممكنا في السابق.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة