بارزاني يمهد للعدول عن استفتاء كردستان؟!

بارزاني يمهد للعدول عن استفتاء كردستان؟!
الأربعاء ٢٠ سبتمبر ٢٠١٧ - ٠٣:٤٢ بتوقيت غرينتش

تحدث رئيس منطقة كردستان العراق مسعود البارزاني عن إمكان العدول عن إجراء استفتاء في كردستان، معلنا أنه تسلم من المجتمع الدولي مقترحات جديدة بديلة "أفضل مما كان سابقا"، بينما واصلت بغداد وأنقرة التحذير من تداعيات الاستفتاء داخليا وإقليميا.

العالم - العراق

وأوضح بارزاني في كلمة أن التفاوض مع بغداد يكون في التفاصيل وتحديد الحدود والموارد المائية والنفطية بإشراف وضمانة دوليين، وأنه إذا لم يتوصل إلى اتفاق حينها، فستجري منطقة كردستان الاستفتاء، وعلى بغداد والمجتمع الدولي الاعتراف به وبنتائجه.

وقال بارزاني إن الإعلان عن الاستفتاء جعل القضية الكردية ضمن أولويات الأجندات الدولية، وأضاف "قلنا دائما إذا كان هناك بديل يحل محل الاستفتاء فليست لدينا مشكلة، لكن إذا لم يكن هناك بديل فمن المستحيل تأجيله".

 

موقف العبادي

من جهته قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي مساء أمس إن استفتاء كردستان "مرفوض سواء جرى الآن أو في المستقبل، وهو مخالف للدستور، وفيه تجزئة وإضعاف للبلد" .

وشدد على أن المطروح الآن "هو الاتجاه لإلغاء الاستفتاء وليس لتأجيله ولا لإشراف للأمم المتحدة أو أي دولة أخرى على الحوار".

وذكر أن جميع السلطات في العراق أصدرت قرارا بعدم دستورية الاستفتاء.

تحذير تركي

وفي إطار ردود  أفعال دول الجوار بشأن الاستفتاء، قال وزير الدفاع التركي نور الدين جنيكلي إن بلاده لن تسمح أبدا بتأسيس أطر سياسية تعتمد على أسس عرقية وتسيطر عليها منظمات وصفها بالإرهابية عند حدود تركيا الجنوبية.

وأكد الوزير في تصريحات أدلى بها في العاصمة أنقرة أن أي تغيير في سيادة الأراضي العراقية "سيؤدي إلى ظهور عناصر تهديد جديدة لأمن تركيا، وأن هذه التطورات تعني تأجيج النار ونقل هذه الحرب إلى بعد عالمي".

تحذير ايراني

وفي ايران، قال أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني الأميرال علي شمخاني أن انفصال منطقة كردستان عن العراق سيشكل نهاية للاتفاقات الأمنية والعسكرية مع هذه المنطقة؛ مشيرا إلى أن اجراء الاستفتاء في كردستان العراق يعني إغلاق جميع ممرات ومعابر إيران الحدودية مع منطقة كردستان.

واعتبر شمخاني إجراء الاستفتاء بأنه سيخلق تهديدات جديدة قاسية ضد منطقة كردستان، وقال: فيما يقترب العراق بجهود وتضحيات شعبه بعربه وكرده وتركمانه و... من المرحلة النهائية من تطهير أراضيه من دنس الارهابيين التكفيريين، فإن هذه الاجراءات غير المبررة القانوني، من المؤكد ستترك آثارا سلبية على امن المنطقة والعراق وخاصة منطقة كردستان.

ولفت الى الدور المصيري والمؤثر والهام للكرد في الحكومة العراقية، وأكد ضرورة استمرار الاستفادة من هذه الفرصة في مسار تعزيز البنى الامنية والاقتصادية والسياسية في منطقة كردستان، وأضاف: إن الخروج على إجماع الدول المجاورة للعراق من خلال إجراء الاستفتاء في منطقة كردستان سيخلق ظروفا معقدة وصعبة لكردستان بعد الاستفتاء.

وكالات

2-4

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة