قيادي معارض: على الرئيس الموريتاني توقع أسوأ أيام حكمه خلال الأشهر القادمة

قيادي معارض: على الرئيس الموريتاني توقع أسوأ أيام حكمه خلال الأشهر القادمة
الأربعاء ٢٠ سبتمبر ٢٠١٧ - ٠٥:٣٤ بتوقيت غرينتش

قال نائب الرئيس الدوري السابق لمنتدى المعارضة إن "النظام الموريتاني الحالي، كغيره من الأنظمة السلطوية، لا يتحمل المنافسة السياسية السلمية، ولذلك فإنه يقمع المعارضة للوقوف في وجه توسعها، ويسجن المعارضين ويتابع".

العالم-موريتانيا
وقال نائب الرئيس الدوري السابق لمنتدى المعارضة موسى افال أن على الرئيس "الجنرال [محمد ولد عبد العزيز] أن يتوقع أسوأ أيام حكمه الطويل خلال الأشهر القادمة"، مؤكدا أنه الآن "أمام معارضة تنمو وتتوسع استطاعت أن توحد أطرافا عديدة في تحالف يمثل كل مكونات المجتمع، وأمام شباب يندفع بشجاعة لتخليص البلاد، ورأي عام لا يخفي ضجره من طغيان الحكم الفردي".

وقال موسى افال في مقال نشره في صحيفة "لموند الفرنسية" أن "النظام الحالي، كغيره من الأنظمة السلطوية، لا يتحمل المنافسة السياسية السلمية، ولذلك فإنه يقمع المعارضة للوقوف في وجه توسعها، ويسجن المعارضين ويتابع شخصيات من بينها من يعيشون في الخارج، مثل رجل الأعمال محمد ولد بوعماتو. وقد أطلق ضد هؤلاء مذكرات توقيف من أجل جعلهم خارجين على القانون ومن أجل شل جهودهم في وجه التطورات القادمة".

واتهم  افال في المقال الذي حمل عنوان: "موريتانيا: آخر سكرات نظام يحتضر" نظام الرئيس محمد ولد عبد العزيز بأنه يصر "منذ أشهر على خنق كل معارضة في الوقت الذي تلوح في أفق 2019 انتخابات رئاسية جديدة لا يحق له الترشح لها، لأن الدستور الموريتاني يمنعه، بحكم مواد لا يمكن تعديلها، من طلب مأمورية ثالثة".

المصدر: موقع الاخبار

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة