قائد صهيوني: منذ حرب تموز ونحن نحاول اغتيال السيد نصر الله

قائد صهيوني: منذ حرب تموز ونحن نحاول اغتيال السيد نصر الله
الأربعاء ٢٠ سبتمبر ٢٠١٧ - ٠٩:٣٥ بتوقيت غرينتش

قال رئيس أركان جيش الاحتلال الإسرائيلي، غادي ايزنكوت إن حزب الله يعتبر أخطر تهديد في المنطقة المجاورة على (إسرائيل)، "وفي أي مواجهة قادمة سنبذل جهودا لاغتيال حسن نصر الله".

العالم - فلسطين

وأضاف ايزنكوت بحسب موقع "والا" ان  حزب الله "منظمة تمتلك الكثير من مميزات وخصائص الجيش النظامي وهو يخوض تجربة قتالية في السنوات الاخيرة لا استخف بها وهو يشغل اطر على مستوى كتائب والوية وتلقى مساعدة هجومية وشغل مجهودا لجمع المعلومات ولذلك فانه العدو الذي يقلقنا اكثر من اي عدو في محيطنا".

وصرّح رئيس اركان جيش الاحتلال بمحاولة استهداف الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله منذ بداية حرب تموز، وقال "هاجمنا المبنى الذي حوى منزله وكذلك المبنى الذي كان يحوي ملجأه وطوال الحرب حاولنا العثور عليه وهو يعرف الان لماذا يتخذ الكثير من اجراءات الحماية".

وفي سؤاله حول إمكانية تسلل حزب الله أو حماس إلى مستوطنة (إسرائيلية)، أضاف ايزنكوت: ".. في الحقيقة لا أستطيع أن أضمن أنه لن يكون هناك دخول .. ولكن لو دخل شخص سنقتله على الفور".

وحول الجنود المفقودين في غزة قال آيزنكوت إنه "لا يحمل البشائر" لعائلات الجنود المفقودين في غزة، وإنه لا جديد في هذا الملف.

وبينما وصف آيزنكوت العلاقات الأمنية مع السلطة الفلسطينية بـ"الجيدة"، وأن التنسيق الأمني استمر بطرق غير مباشرة، مشيرًا إلى أن "وجود السلطة مصلحة إسرائيلية كونها تحمل عبء أكثر من مليوني فلسطيني في الضفة الغربية".

المصدر : وكالات

109-4

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة