عباس: على الامم المتحدة مسؤولية قانونية وأخلاقية لإنهاء الاحتلال

عباس: على الامم المتحدة مسؤولية قانونية وأخلاقية لإنهاء الاحتلال
الأربعاء ٢٠ سبتمبر ٢٠١٧ - ٠٤:٠٨ بتوقيت غرينتش

أكد رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس أنه تقع على عاتق الأمم المتحدة مسؤولية قانونية وأخلاقية وإنسانية وسياسية لإنهاء الاحتلال.

وقال عباس في كلمته في الجمعية العامة للأمم المتحدة، إنهاء الاحتلال الإسرائيلي لأرضنا ضرورة وأساس لإكمال الجهود التي نقوم بها لمواجهة الارهاب.

واضاف: تبنينا مبادرة السلام العربية بانسحاب "إسرائيل" من الأراضي الفلسطينية والعربية المحتلة مقابل تطبيع العلاقات، كانت المبادرة الفلسطينية لانقاذ عملية السلام وحل الدولتين ولكنها جوبهت برفض ومقاطعة إسرائيل

وتابع: "إسرائيل" لجأت إلى أساليب المماطلة وخلق الذرائع للتهرب من مسؤولياتها بإنهاء احتلالها لفلسطين.

ونوه الى ان "إسرائيل" حرفت الانتباه الدولي عن مسائل خلقتها سياساتها الاستعمارية، مؤكدا أن "إسرائيل" تدرك أن الحاضن الطبيعي للتحريض وأعمال العنف هو الاحتلال لأرضنا.

وقال: "إسرائيل" رفضت مبادرة الرئيس بوتين ومبادرة الصين ومبادرة الرئيس الأميركي لذا نسأل لماذا لا تقبلها؟

وذكررئيس السلطة الفلسطينية أن "استمرار رفض الحكومة الإسرائيلية الاعتراف بحدود 1967 يجعل من الاعتراف المتبادل الذي وقعناه في أوسلو عام 1993 موضع تساؤل".

وأضاف عباس "24 عاما مر على اتفاق أوسلو الذي منح الفلسطينيين أمل بتحقيق السلام، فهل ما زال هذا الأمل موجودا".

وهاجم "إسرائيل" التي تتهرب من عملية السلام قائلا "عندما يطالب المجتمع الدولي إسرائيل بإنهاء الاحتلال تتهرب وتتذرع بادعاء التحريض".

 

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة